سيو و لغة الموقع

SEO و لغة الموقع : دليلك لتسخير أدوات سيو بما يناسب لغة موقعك



 

لا بد أن الكثيرين من متابعي مدونة سيو بالعربي يمتلكون مواقعاُ إلكترونية أو مدونات باللغة العربية ، و البعض يمتلك مواقع إلكترونية أو مدونات باللغتين العربية و الإنكليزية ، و كالعادة الجميع يحاول تصدر الترتيب في نتائج محركات البحث ، و الكل يعمل على أمثلة موقعه بما يتناسب مع عوامل محركات البحث ، ولكن هل فكرت مسبقاً بكيفية استخدام أدوات و تقنيات سيو بما يتناسب و اللغة المكتوب بها موقعك ، بالأحرى هل من إجراءات إضافية يجب أخذها بالحسبان في حال كان الموقع مكتوب بلغة غير اللغة الإنكليزية ؟
في هذا المقال أقدم لك شرحاً تفصيلياً عن الخطوات و التقنيات الخاصة بسيو و التي عليك مراعاتها إذا كان موقعك مكتوب بلغة غير اللغة الإنكليزية ، هذا المقال يتعلق بالربط بين تقنيات سيو المتعلقة بلغة الموقع بشكل عام و العربية بشكل خاص ، أسأل الله التوفيق في أن تصل الأفكار التي أريد طرحها ببساطة و سلاسة ، أتمنى للجميع المتعة و الفائدة .

سيو و لغة الموقع


الفرق بين تقنيات سيو الخاصة باللغة و أدوات سيو الخاصة بالموقع الجغرافي


من باب التوضيح ، هنالك فرق بين تقنيات سيو الخاصة بلغة الموقع و تقنيات سيو الخاصة بالموقع الجغرافي للزبائن المستهدفين ، فتقنيات سيو الخاصة باللغة تتعلق بالتقنيات الخاصة باللغة التي يكتب بها الموقع و المعنية بتحسين الترتيب في نتائج البحث ، أما تقنيات سيو الخاصة بالموقع الجغرافي فهي التقنيات الخاصة بتحسين الترتيب ضمن موقع جغرافي معين مثل تحسين الترتيب في نتائج البحث في جوجل مصر ، أو تحسين ترتيب موقعي مقارنة بترتيب المواقع التي تستهدف المغرب العربي . بشكل عام هاتان التقنيتان تتداخلان عند تطبيقهما و لن نتمكن من الفصل بينهما كثيراً لذلك سنتعرض لكلا التقنيتين في هذا المقال.


من هم الجمهور المستهدف


كما جرت العادة في مقالاتي دائماً أركز و قبل كل شيء على تحديد الجمهور المراد استهدافه ، سواء أكان الهدف التجارة الإلكترونية أو الإعلان الإلكتروني ، قبل كل شيء حدد جمهورك ، في البداية قم بتحديد المناطق الجغرافية التي يتواجد بها زوار مواقعك ، بعد ذلك حدد اللغات التي بتلكمها سكان هذه المناطق (الحمد الله أن كل دولنا تتكلم اللغة العربية و هذا يسهل علينا العمل في المواقع الإلكترونية 🙂 ) .


بنية رابط الموقع URL


من التقنيات الجيدة التي يمكن استخدامها هي تحسين الرابط الخاص بالموقع بما يتناسب مع المنطقة الجغرافية للزبائن المستهدفين ، هناك أربع طرق أساسية في بناء رابط متوافق مع الموقع الجغرافي لزوار موقعك ، فيما يلي هذه الطرق و سلبيات و إيجابيات كل منها :


 وضع كود الدولة في أعلى مستوى للرابط أو اختصاراً ccTLD :
مثال : www.example.eg حيث “eg” هو كود يرمز إلى مصر .

الإيجابيات :
1- استهداف واضح للمنطقة الجغرافية .
2- يصبح الموقع الجغرافي لشركة الاستضافة غير مهم .
3- سهولة الفصل بين نسخ الموقع الخاصة بكل دولة ، بحيث يمكن وضع كل نسخة على سيرفر مختلف.

السلبيات :
1- التكلفة مرتفعة .
2- ربما يكون الدومين الذي ترغبه محجوز .

وضع كود الدولة في الدومين الجزئي :
مثال : eg.example.com

الإيجابيات :
1- سهولة الإعداد .
2- سهولة الفصل بين نسخ المواقع الخاصة بكل دولة ، بحيث يمكن وضع كل نسخة على سيرفر مختلف.

3- أقل تكلفة

السلبيات :
1- أقل كفاءة من ناحية الاستهداف من الطريقة السابقة

 وضع كود الدولة ضمن دليل خاص :
مثال :www.example.com/ar

الإيجابيات :
1- سهولة الإعداد .
2- سهولة الصيانة .
3- الكلفة القليلة .

السلبيات :
1- كافة نسخ الموقع يجب أن توضع على نفس السيرفر .
2- الفصل بين نسخ الموقع سيصبح أصعب و سيصبح هناك ترابط بين هذه النسخ .

 وضع كود الدولة ضمن بارامترات الرابط :
مثال : www.example.com?loc=eg أو www.example.com?country=syria

هذه الطريقة هي أسوأ الطرق فلا يمكنك استخدام الأدوات الجاهزة الخاصة بالاستهداف الجغرافي للزوار ، صعبة التطبيق ، الفصل بين نسخ الموقع مستحيل ، كافة نسخ الموقع ستوضع على نفس السيرفر ، غير محبذة من قبل محركات البحث .

هذه هي أهم الطرق الخاصة بعنوان الموقع ، اختر منها ما يناسب الميزانية المرصودة للموقع .

موقع المخدم


من العوامل التي يجب أن تأخذها بالحسبان موقع السيرفر أو المخدم ، أي الموقع الجغرافي للمخدم الخاص بشركة الاستضافة و قربه من المستخدم ، يتم تحديد الموقع الجغرافي للمخدم و الزائر من خلال الـ IP الخاص بهما ، بعد ذلك يتم اقتراح النتائج الأكثر قرباً إلى الزائر ، في الحقيقة موقع المخدم ليس بذلك الأمر العظيم الذي يجب أن يبعث القلق لديك حالياً ، فاليوم معظم شركات الإستضافة توفر خدمة الـ CDN حالياٌ ، يمكنك الإطلاع على تفاصيل أكثر حول الـ CDN هنا


استخدام وسوم الـ HTML


هناك بعض وسوم الـ HTML التي يجب عليك استخدامها من أجل تحسين ترتيب موقعك ، هذه الوسوم تتعلق بلغة الموقع و بالموقع الجغرافي لزوار الموقع ، لنتابع معاً أهم هذه الوسوم :


– hreflang :
يستخدم هذا الوسم في المواقع متعددة اللغات ، بفرض أن اللغة الأساسية للموقع هي الإنكليزية ، وهناك رابط في الصفحة الإنكليزية يحولك إلى النسخة العربية للموقع ، ضع في وسم <head> وسم الـ HTML التالي :

< link rel=”alternate” hreflang=”ar” href=” http://example.com/ar” />


– x-default :
بفرض أنك قمت ببناء صفحات خاصة لمتحدثي اللغة العربية من مصر و صفحات لمتحدثي اللغة العربية من سورية ، وصفحات لمتحدثي اللغة العربية من بقية الدول العربية ، في هذه الحالة ستستخدم الوصف x-default ، اقرأ المثال أدناه :

< link rel=”alternate” href=”http://example.com/ar-eg” hreflang=”ar-eg” />
< link rel=”alternate” href=”http://example.com/ar-sy” hreflang=”ar-sy” />
< link rel=”alternate” href=”http://example.com/” hreflang=”x-default” />

وصف الميتا


من الأمور الهامة و العوامل الأساسية في تحديد الترتيب بالنسبة لمحركات البحث هو وصف الميتا ، يمكنك الإطلاع على المقال التفصيلي الكامل التالي الذي يوضح عليك كيفية الاستخدام الأمثل لوصف الميتا من هنا ، أما في حال كان موقعك يستهدف عدة لغات و صفحاته مكتوبة بعدة لغات ، فيجب وضع وصف ميتا بلغة الصفحة ، فالصفحات العربية يجب أن يكون وصف الميتا الخاص بها باللغة العربية ، و الصفحات الإنكليزية يجب أن يكون وصف الميتا الخاص بها باللغة الإنكليزية ، في هذا المجال أيضاً أنصحك باستخدام content-languag ضمن وصف الميتا للإشارة إلى لغة المحتوى الخاص بالصفحة كما في المثال التالي :

< meta http-equiv=”content-language” content=”en-us” >


مسألة أخيرة


في نهاية هذه المقالة ربما يتبادر إلى ذهنك السؤال التالي : في حال كان الموقع باللغة العربية و يوجد منه نسختين : نسخة مخصصة للزوار من سوريا ، ونسخة مخصصة للزوار من المغرب ، و هنالك الكثير من المقالات مشتركة بين النسختين و هي باللغة العربية ، ألن يعتبر ذلك نسخأ وتكراراً في المحتوى قد تعاقب عليه جوجل و شقيقاتها من محركات البحث ؟
الجواب بسيط ، طالما أنك تستخدم rel=”alternate” و كذلك ”x-default” الذين شرحتهما في هذا المقال لا تقلق فذلك لن يعتبر نسخاً أو تكراراً


هذه أهم النقاط و التقنياات الخاصة بسيو و المتعلقة باختلاف اللغة و الموقع الجغرافي ، أتمنى أن أكون شرحتها بأسلوب بسيط و سهل و غير ممل و بالشكل الذي يحمل الفائدة للجميع .