Google SEO

كم تبلغ تكلفة اكتساب العملاء CAC في التسويق

‏تكلفة اكتساب العملاء CAC تعتبر أحد المصطلحات المشهورة في مجال التسويق، والتي يسعى إلى التعرف عليها مجموعة كبيرة للغاية من العاملين في ذلك المجال، ولكن في البداية يجب علينا الإشارة إلى معنى ذلك المصطلح، فهو يعني التكلفة التي تقع على المنظمة أو الشركة حتى تتمكن من جذب العملاء الجدد، وذلك الأمر يحتوي على التكلفة المحملة عليها بالكامل، والتي ترتبط بالتسويق والمبيعات لاكتساب العملاء المحتملين، وإقناعهم بإتمام عملية الشراء.

‏تكلفة اكتساب العملاء CAC

‏قبل مناقشة جميع الأمور التي تتعلق بمفهوم تكلفة اكتساب العملاء CAC، يجب علينا أولاً التعرف على العميل، فمن هو العميل الذي يدور الحديث بالكامل حوله، يعتبر العميل هو أحد الشركات أو الأفراد التي تسعى إلى الحصول على أحد الخدمات أو السلع من الشركة الأخرى، نظراً لأن العميل تقع أهميته في أنه يقوم بدفع أو تحقيق الإيرادات الخاصة بالشركة والتي تثبت نجاحها، وبدون وجود العميل لا تتمكن الشركة من تقديم أي شيء، وهناك الكثير من المنظمات والشركات التي تعمل على التنافس فيما بينها لمواجهة الجمهور والدخول في تحدي اكتساب المستهلكين والعملاء الجدد.

‏أهمية تكلفة اكتساب العملاء CAC في مجال التسويق

‏تعتبر تكلفة اكتساب العملاء CAC من أهم المقاييس الرئيسية التي تعمل على القياس بصورة عامة، ولكنه مهم أيضا على مستوى المناطق والأسواق التي يتم إجراء عمليات البيع من خلالها، فهي تمكن التعرف على تكلفة اكتساب العملاء CAC، وإمكانية حسابها بالإضافة إلى المقاييس الخاصة بأشكال الدخل الأخرى والعمل على تقييم الشريحة الربحية والأكثر كفاءة.
‏تعتبر تكلفة تكتسب العملاء CAC هي تلك التكلفة الكاملة التي تساعد على جذب عميل جديد والتي يتم حسابها من خلال إضافة تكلفة التسويق والمبيعات وتقسيمها على العدد الإجمالي للعملاء الجدد خلال فترة بعينها، ويعتبر ذلك المقياس من أهم المؤشرات الأساسية لإدارة هؤلاء المستثمرين، والذي يتم الاعتماد عليهم للتعرف على قابلية العمل التجاري و تقييم أرباح الشركة، كما أنه هام للغاية أن يقوم بإلقاء نظرة على تكلفة اكتساب العملاء CAC في إطار قيمة العملة القديمة نظراً لأنها تلك المقاييس متحدة معاً وتعمل بمثابة مؤشر أساسي للعوائد الاستثمارية.
‏هناك الكثير من الشركات التي ترغب في التقليل من تكلفة اكتساب العملاء CAC، نظراً لأنها من الممكن أن تعمل على التقليل منها عن طريق التحسين من نسبة العملاء الجدد المنتسبين، والتحسين من مجال التحويل، وذلك في حالة أن كانت الشركة في مرحلة النمو، فإنها ترفع من نسبة اكتساب العملاء الجدد CAC في فترة محددة من الوقت، ويتم حساب التكلفة الإجمالية لاكتساب العملاء عن طريق إجمالي الأموال التي تم صرفها على الأنشطة والمبيعات مقسمة على عدد العملاء الجدد في إطار الإنفاق، حتى نتمكن من تبسيط تلك النقطة تعمل العديد من الشركات على تعويض الأرباح والتكاليف التي تنتج عن ذلك الأمر من خلال دورة المبيعات التابعة لها.
‏عندما تقوم الشركة بتطبيق ذلك الأمر على قيمة العميل الدائمة، فإنها ترغب بشكل ما أن تعمل على إضافة التكلفة لتكتسب العميل إلى نسبة القيمة الدائمة له واستردادها في فترة تقل عن عام، نظراً لأن تلك التكلفة تنعكس بشكل مباشر على نجاح الشركة في المستقبل، وفي حالة أن كانت الشركة شديدة الحظر حول ذلك الأمر، فإنها تفقد مجموعة من الإيرادات والعملاء في الفترة القادمة، ومع ذلك فإنها تعمل على الإنفاق بشكل كبير ولكن أنها تقلل من قيمة الأرباح الممكنة.

‏تكلفة اكتساب العملاء CAC عن طريق الإعلانات على شبكة الإنترنت

‏تعتبر تكلفة اكتساب العملاء CAC من أهم المقاييس الرئيسية للشركة بصورة عامة، وخصوصا الشركات التي يتم إنشائها وتأسيسها من خلال شبكة الإنترنت، والتي تقوم بالاعتماد على الحملات الإعلانية من خلال شبكة التواصل الاجتماعي ومحركات البحث لاكتساب العملاء، ومن الممكن أن تساعد تكلفة اكتساب العملاء CAC جميع الشركات الناشئة بشكل أساسي على التعرف على فعالية تلك الحملات الإعلانية بصورة كبيرة للغاية.
‏على سبيل المثال عندما تقوم احد الشركات الناشئة بالإعلان عن ثلاثة منتجات جديدة لها من خلال ثلاثة حملات إعلانية منفصلة على موقع التواصل الاجتماعي Facebook، وتستمر مدة الإعلانات لمدة أسبوع واحد مع الحرص على استهداف كافة المنتجات المنطقة الجغرافية نفسها، فبعد انتهاء فترة الإعلان المستمرة لمدة أسبوع نجد أن النتيجة الموجودة أمامنا هي كالتالي:

‏حصول المنتج الأول على 2500 نقرة والتي تم تكلفتها نصف دولار للنقرة الواحدة، مما يعني أن التكلفة الإجمالية بلغت 1250 دولار، مع العلم أن التكلفة الإجمالية هي إجمالي تكلفة الحملة الإعلانية وليست تكلفة اكتساب العميل، وحتى نتمكن من تقدير تكلفة اكتساب العملاء CAC، نحتاج إلى التعرف على عدد النقرات التي ساهمت في إتمام عمليات شراء حقيقية، على سبيل المثال حصول المنتج الأول على 10 طلبات، مما يعني انه تم جذب اكتساب عميل جديد بمبلغ 125 دولار للمنتج الأول.
‏تمكن المنتج الثاني من الحصول على 1200 نقرة بتكلفة وصلت لنصف دولار للنقرة الواحدة، مما يعني أن تكلفة الحملة بالكامل وصلت إلى 600 دولار، وتمكن المنتج الثاني من الحصول على ثلاثة طلبات، مما يعني أن تكلفة اكتساب العملاء CAC من المنتج الثاني وصلت ل200 دولار.
‏أما عن المنتج الثالث فقد تمكن من جذب 3000 نقرة، وصلت تكلفة النقرة الواحدة النصف دولار، مما يعني أن تكلفة الحملة 1500 دولار، وتمكن المنتج الثالث من الحصول على 30 طلب مما يعني أن تكلفة اكتساب العميل CAC بلغت 100 دولار.
‏ونتيجة لما سبق نجد أن تكلفة اكتساب العميل CAC المنتج الأول بلغت 125 دولار، و تكلفة اكتساب العميل CAC المنتج الثاني بلغت 200 دولار، أما التكلفة اكتساب العميل CAC المنتج الثالث بلغت 100 دولار، وذلك الأمر يدل على أن أفضل سعر لاكتساب العميل كان من خلال المنتج الثالث، وذلك يشير إلى أنه الأعلى الحملة الإعلانية تم تنظيمها للمنتج الثالث أفضل بكثير من المنتجات الأخرى، أو أن الطلب على المنتج الثالث أكثر بكثير من المنتجين السابقين، وذلك الأمر يحتاج إلى التجربة والخطأ بما هو مرتبط بالتعديل من الحملات الإعلانية أو جودة المنتجات، للتعرف على سبب الاختلاف هل هو وقع على الحملة أم على المنتج نفسه، ففي حالة إثبات أن المنتج الثالث هو الأفضل يجب التركيز عليه،  أما أن كان الاختلاف في الحملة الإعلانية نفسها فمن الضروري إعداد نموذج جديد للحملة الخاصة بالمنتج الأول والثاني وتطبيقه عليهم كما تم في المنتج الثالث.

اقرأ أيضا : 10 ممارسات لجعل موقعك الإلكتروني مثاليا على الموبايل والجوال

يساعد موقع التواصل الاجتماعي Facebook على الحصول على أحد الأدوات الجيدة في التعرف على الأسباب في اختلاف حصول المنتج الأول والثاني على عمليات طلبات أقل من المنتج الثالث، وذلك من خلال قادة الحملات الإعلانية ورواد الأعمال الذين يمكنهم المقارنة بين خمسة حملات إعلانية متعددة في الوقت نفسه، حتى يتمكنوا من التعرف على الاختلافات الرئيسية وطريقة الوصول إلى أهم النتائج بأقل الأسعار الممكنة، وفي حالة تعلق المشكلة في الحملة الإعلانية نفسها فمن الممكن العمل على تغيير مجموعة من العوامل بداخلها من خلال الفئة المستهدفة أو المنطقة الجغرافية أو الاهتمامات حولهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.