The-future-of-SEO1 (1)

مستقبل السيو – هل انت متفائل؟



منذ عام 2012 بدءت التغييرات الجذرية في عوامل ترتيب المواقع لتعطي عوامل اهمية كبيرة, وتقوم بتخفيض اهمية عوامل اخرى, ومع مرور السنين واستمرار تحديثات جوجل, يمكننا تخيل مستقبل السيو, وماهدف جوجل من هذه التحديثات, لذلك هل انت متفائل بمستقبل السيو؟ أم لا؟

بالنسبة لخبراء السيو اعتقد انهم متفائلون, أما للاشخاص الذين يعملون بطريقة “SPAM” لن يكون لهم مستقبل في السيو, لماذا؟

مستقبل السيو

عند سؤال المواقع الكبيرة عن سبب تميزها, ذكرت 5 عوامل تهتم بها بشكل كبير دون غيرها, وهذه العوامل هي مستقبل السيو, وهم:

  • Relevant “التخصص”
  • Reputation “السمعة”
  • Remarkable “حصري”
  • Readable “قابل للقراءة”
  • Reach “متاح”

شاهد هذه المقابلة مع Bryan Eisenberg عام 2011, والتي تحدث فيها عن مستقبل السيو وعوامل الترتيب.

عوامل الترتيب هذه, لا يمكن لمحرك البحث الاستغناء عنها, وستبقى مستمرة باستمرار عمل محركات البحث, ونلاحظ انها تعتمد على تجربة المستخدم “user experience” والمحتوى وsocial signals وbacklinks وبعض الجوانب التقنية, والتي تعتبر اليوم أهم عوامل الترتيب في محركات البحث, لذلك نحن اليوم كيف يمكننا تخيل مسقبل السيو؟

 

ON-PAGE

سيكون في هذا العامل تناقص لأهمية بعض الجوانب وازدياد اهمية جوانب أخرى, ليكون التركيز على امور تقنية اكثر من ربط الصفحات بالمحتوى:

  • عامل “keyword” ستتناقص اهميته, ليكن التركيز في محرك البحث على معاني الكلمات والمحتوى المهم للقراءة, وانتهاء زمن حشو الكلمات, والكلمات الرئيسية المعروفة, ولفهم هذا الامر بشكل اكبر, انصحك بقراءة الموضوع التالي: الكلمات الرئيسية keywords وآلية معرفتها.
  • التركيز على Proper Coding في الصفحة وتحسينها والاهتمام بها, مثل meta description واستخدام h1 و h2 و Bold, حيث يمثل عامل Proper Coding اهمية كبيرة في سيو اليوم, وستزداد اهميته في المستقبل, ويحوي على 7 عوامل اساسية مهمة, يمكنك الاطلاع عليها: تحسين proper coding صفحات موقعك للسيو.
  • وقت تحميل الصفحة.
  • تحسين URL صفحات موقعك.

 

تجربة المستخدم User Experience

هذا القسم الأهم في هذه السنوات, الاهتمام بالمستخدم والزائر والعميل, لبناء سمعة قوية في محرك البحث, وسمعة قوية في المجتمع الذي تعمل به, يعتمد هذا العامل على تحسين تصميم الموقع وجعله متوافق وسهل الاستخدام بالاضافة الى تحسين on-page:

  • استخدام الصور داخل الصفحة, والفيديو بشكل اقل.
  • القليل من المواقع الكبيرة “أفضل 30 موقع في العالم” يستخدمون الاعلانات, لذلك حاول عدم تشتيت انتباه المستخدم من اعلانات غير مفيدة.
  • الصفحات المرتبة وصاحبة التنسيق الافضل ستحظى بثقة المستخدم ومحرك البحث, كما وسيكون هناك تفاعل اكبر مع المحتوى, لأن المستخدم استمتع بتلقي المعلومة وقراءة المحتوى.
  • لا تستخدم فلاش.

 

سلوك المستخدم User Signals

كيف يعرف جوجل سلوك المستخدم؟, CTR والوقت الذي يقضيه في الموقع وbounce rate وترك تعليق متعلق بمحتوى الصفحة, هذا العامل اساسي في وضع نتائج البحث في المقدمة أو في الصفحات الميتة في محركات البحث, لأنه في النهاية جوجل تعمل على تحسين محرك البحث للباحث وليس لأصحاب المواقع, فسلوك الزائر هو الاهم لها في تحديد جودة المحتوى, وفائدته.

 

المحتوى

المحتوى هو الملك, سمعناها مئات المرات, ولكن لماذا هو الملك؟, ما أسباب تعيينه الملك؟, لنفكر ونجيب معاً.

عند تحسين المحتوى في موقعك وجعله حصري بمعلومات غنية وبشكل منسق, ماهي العوامل التي تتحسن بشكل أتوماتيكي في موقعك؟:

  • تجربة المستخدم User Experience: بالاضافة الى سلوك المستخدم, أصبح الان لديك عميل يثق بك, ومحرك بحث يعطيك الثقة بمجرد اعطائك المستخدم اياها, كما ان المستخدم سيقضي وقت اطول وسيتنقل بين صفحات الموقع المفيدة, ليكون Bounce Rate أقل, تفاعل مع المحتوى الجيد.
  • Social Signals: وجود محتوى غني وحصري, سيدفع المستخدم الى نشر هذا المحتوى بين اصدقائه أو في صفحته الخاصة إذا كان يملك صفحة بنفس التخصص.
  • Backlinks: وجود محتوى غني وحصري, سيدفع اصحاب المواقع لأن تكون مصدر للمعلومات التي يقدمونها في مواقعهم, وإجابات عن الاسئلة في مواقع الاسئلة والاجوبة, مما يعنى الحصول على روابط “طبيعية” دون تدخل منك, وهذا ما يريده جوجل بالتحديد.
  • عندما تتوفر كل العوامل السابقة, ستصبح “Brand” ولديك جمهور خاص بك مستهدف.

الان علمنا لمَ المحتوى هو الملك؟ لأنه من خلال تحسين المحتوى جميع العوامل الباقية تتحسين بشكل تلقائي.

 

الباك لينكس Backlinks

بدء التقليل من اهمية هذا العامل في بداية 2012, لتصبح اهميته في المستقبل قليلة جداً, تعتمد على عدة شروط صارمة لا يمكن تجاوزها, واعتقد ان زمن بناء الروابط انتهى, ونحن الان في زمن “الحصول على الرابط”, لأن أي تدخل منك في وضع رابط في موقع سيعتبر سبام “لذلك المستقبل صعب في هذا العامل”, وبرأيي اعتقد ان الحصول على الروابط سيعتمد بشكل اساسي على:

  • Social Signals
  • الروابط الطبيعية دون اي تدخل منك.
  • دليل المواقع.
  • مواقع العملاء.
  • المواقع الحكومية والتعليمية (GOV – EDU).

 

الخاتمة

مع الجهود التي تبذلها جوجل في التحديثات الدورية المستمرة, وسلسلة العقوبات التي تصدرها “البطريق-الطائر الطنان-باندا”, ستكون نسبة المواقع المزعجة في المستقبل لا تتعدى 1%, لذلك لنبدء العمل منذ اليوم على بناء اسم “Brand” والابتعاد عن الاساليب المزعجة من بلاك هات سيو, ونشر روابط في كل مكان, وطبعاً لا ننسى الامر البديهي وهو توافق الموقع مع الجوال.