تحديث على الترتيب الأساسي في جوجل

تحديث Google Core Ranking هو السبب وراء تراجع المواقع



مُنذ أيام ونحن نلاحظ تغير كبير على ترتيب بعض المواقع وأيضاً إختفاء بعضها الآخر وظننا أنه قد يكون ذلك بسبب التحديث المرتقب لـ Google Panda 4.2، ولكن الأمر كان مختلفاً كلياً وهذا ما كشفته Google اليوم على لسان أحد موظفيها على تويتر حيث أكد أن التحديث الذي كان السبب في هذا التأثير تابع لما أسماه Google Core Ranking أو ما يعرف لدينا تحديث على الترتيب الأساسي في جوجل.

 

مقياس MOZ

منذ أيام ونحن نشهد العديد من الإختلافات في نتائج البحث حتى أن البعض قد فقد موقعه بشكل كامل، هذا ما أثبته مقياس MOZ الذي يعمل على قياس شدة تأثير التحديثات الظاهرة والمخفية التي تتطلقها Google خلال العام.

و من الملاحظ أن الدرجة أشارت إلى 102 قبل ثلاثة أيام من الآن، وهذا يعني أن تحديثاً ما قد حصل وأن تأثير هذا التحديث عالي جداً.

ما المقصود بـ Google Core Ranking

يقوم محرك البحث Google بإطلاق المئات من التحديثات سنوياً منها ما يكون على شكل فلاتر مثل (جوجل باندا – جوجل البطريق) ومنها ما يكون على شكل تحديثات على جودة البحث والمحتوى وهو ما يعرف بـ “Quality Update”، ومن يذكر تحديث الطائر الطنان فقد كان أحد التحديثات المهمة على صعيد تحسين جودة وسرعة البحث.

أغلب التحديثات السرّية التي تجريها Google تندرج تحت جودة البحث، والتي ترتبط بشكل عام بالمحتوى وباقي الخوارزميات الغير معلن عنها، وأيضاً قد تكون تحديثات الجودة مبنية على تقيم الموظفين في Google حيث هناك قسم متخصص يعمل طوال الوقت على مقارنة النتائج بشكل يدوي وغالباً ما تكون النتائج الصادرة عن هؤلاء المحللين تحديثاً على جودة البحث.

 

ما الذي صرح به موظفي Google

سنبدأ مع تصريح مات كاتس الذي قال أن موقع Reddit قد انتقل إلى HTTPS وهذا ما سبق وفعلته جوجل، وفيسبوك، وويكيبيديا وقريباً الحكومة الأمريكية. أنه الوقت المناسب لك للإنتقال إلى HTTPS.

 

  أما التصريح الثاني الذي جاء على لسان Gary Illyes رداً على سؤال حول التحديثات التي أطلقتها Google في الأيام الماضية قال، لا أستطيع التعليق على هذا الأمر، نقوم بعمل المئات من التحديثات كل عام، وانت تعلم الباقي.        

كل ما نستطيع قوله لحد هذه اللحظة عن التحديث الأخير أنه غير مرتبط بـ Panda وغير مرتبط بـ Penguin وغير مرتبط بـ HTTPS، هذا حسب التصريحات والمعطيات التي وردتنا وسنقوم بتحديث هذه المقالة في حال صدور أي بيان رسمي يفيد في معرفة تفاصيل أكبر عن تحديث الجودة الذي أطلقته Google منذ بضعة أيام.