التسويق-بالبريد-الإلكتروني

أهم أسباب فشل التسويق بالبريد الإلكتروني



تناولنا في سيو بالعربي التسويق بالبريد الإلكتروني بعدد من المقالات ، و شرحنا طرق و أساليب نجاح هذه العملية الترويجية ، و ذلك لاعتماد العديد من مشرفي المواقع التجارية أو العملاء المسوقين بالعمولة لهذه السياسة في الترويج لمنتجاتهم ، و ذلك و لأنها و في حال نجاحها فهي تضمن للمروج زبون طويل الأمد ، و لكن و مع ذلك نجد الكثير من حملات الترويج بالبريد الإلكتروني تعاني من الفشل ، في مقال اليوم نناقش معاً أهم أسباب فشل حملات الترويج بالبريد الإلكتروني ، أتمنى للجميع كل المتعة و الفائدة .

السبب الأول : رسائلك مليئة بالأخطاء الإملائية و النحوية

هذه الحالة شائعة جداً ، و خاصة في وسط العملاء المسوقين بالعمولة ، ففي كثير  من الأحيان تكون المنطقة الجغرافية المستهدفة تتكلم لغة غير لغتك الأم ، مما يضطرك لكتابة رسائل بريد إلكتروني بلغة لا تتقنها ، و هنا تبدأ المصائب بالظهور ، فالبعض يلجأ إلى جوجل للترجمة و الذي كما نعلم يقوم بالترجمة حرفياً ، و البعض الآخر يبحث عبر الإنترنت عن من يقوم بالترجمة مقابل مبلغ معين ثم يختار الشخص ذو الأجر الأدنى و الذي في أغلب الأحيان يكون غير ضليع باللغة التي يقوم بالترجمة إليها .

الترجمة إلى لغة مختلفة ليست هي أسوأ حالة ، بل الحالة الأسوأ تظهر عندما ترسل رسالة بريد إلكتروني بلغتك الأم و تكون مليئة بالأخطاء الإملائية و النحوية ، ربما لا تقتنع عزيزي القارئ بتأثير الأخطاء الإملائية و النحوية على فعالية البريد الإلكتروني ، و لكن لماذا يتوجب على المستخدم إضاعة وقته بقراءة رسالة بريد إلكتروني مليئة بالأخطاء في حين مرسل هذه الرسالة نفسه لم يضع و لو قليل من وقته لتصحيح هذه الأخطاء ؟؟!! النتيجة الحتمية لعدم اهتمام المرسل بأخطاء الرسالة هي عدم اهتمام القارئ بقراءتها .

السبب الثاني : افتقار رسالتك لأي قيمة إضافية للمستخدم

ربما يكون المنتج الذي تقوم بالترويج له من أفضل المنتجات ، و يحمل في طياته فرصاً واعدة بالربح ، و مع ذلك تفشل حملتك الترويجية ، السبب في ذلك قد يكون فشلك في تقديم ما ينتظره الزبون منك ، من الأخطاء الشائعة أيضاً في عالم الترويج بالبريد الإلكتروني هي شروع المروج في التحدث عن مزايا منتجه ، أو التكلم عن النجاحات التي حققتها شركته ، و لكن هل بالفعل هذا ما يبحث عنه زبونك ؟ هل هذا ما ينتظر قراءته في رسائل البريد الإلكتروني التي ترسلها له ؟

في عالم التسويق الإلكتروني يجب أن تكون قادراً على كتابة ” رسالة تحقق مبيعات ” ، هناك أناس مختصين في هذا الموضوع و محترفين في كتابة هذا النوع من الرسائل ، الكثير من المروجين و العملاء يدفعون المال لأخصائيين مقابل كتابة محتوى رسائلهم الترويجية ، يجب أن تعلم أن رسالتك ليست مجرد وصف لمنتجك و لنجاح أعمالك ، القيمة الموجودة في رسالتك هي التي تلعب الدور الأساسي في نجاح حملتك الترويجية .

السبب الثالث : المحتوى الجيد

نعم المحتوى الجيد قد يكون سبباً في فشل حملتك الترويجية بالبريد الإلكتروني !!! ، وهي حالة شائعة أيضاً ، حيث يمضي المروج وقته في كتابة رسالة غنية بالمحتوى و الصور التوضيحية و الشرح التفصيلي ، و ينتقي أفضل العبارات و يستفيض في الشرح ، عندما تنظر إلى هكذا محتوى سينال إعجابك بالتأكيد و مع ذلك تتعرض الحملة للفشل ، صدقني الزبون المستهدف لا يملك الوقت لقراءة المحتوى الطويل الوارد إليه برسالة بريد إلكتروني ترويجية بغض النظر عن جودته ، بدلاً من الاستفاضة و الإيضاح ركز إلى النقطة التي تجعل عرضك أو منتجك فريداً و مميزاً عن بقية العروض ، حاول إقناع الزبون بأن ما تقدمه له شيء فريد و حاول جذب انتباهه فوقته ثمن و لن يضيعه بقراءة مخططات بيانية و رسوم توضيحية قادمة إليه برسالة ترويجية .