إعلانات فيسبوك على ماسنجر

أخبار الإعلانات : الفيسبوك تتناقض مع نفسها و مع تصريحات مؤسسها



يبدو الأرباح التي تحققها الشركات الكبيرة مثل الفيسبوك و جوجل و غيرها كبيرة جداً لدرجة تدفع الشركات لاستغلال كل مورد ممكن لنشرها ، و لكن هل وصل الطمع لدرجة المغامرة بفقدان المستخدم ؟ أم أن هذه الشركات تدري ما تفعله و كل ما تقوم به مدروس و مخطط له بشكل علمي ؟

إعلانات فيسبوك على ماسنجر

تعتبر الفيسبوك واحدة من أقوى الشركات الناشرة للإعلانات على شبكة الانترنت ، و لكن و حتى اللحظة لم تكن الإعلانات التي تنشرها الفيسبوك تزعج المستخدم ، لوحظ في الفترة الأخيرة زيادة عدد الإعلانات التي تنشرها الفيسبوك حيث لاحظنا مثلاُ زيادة عدد الإعلانات المنشورة على شبكة انستغرام ( المملوكة من الفيسبوك ) ، بالطبع زيادة الإعلانات هذه كان لها أثر كبير في خلق كثير من النقاشات على شبكة الانترنت حول مؤيد و معارض لهذه السياسة .

بعد فترة قصيرة من زيادة الإعلانات المنشورة على انستغرام تظهر وثيقة مسربة على شبكة الانترنت تثير بدورها ضجة في الوسط الإعلاني و بين المعلنين ، هذه الوثيقة تم نشرها من قبل موقع Techcrunch الذي لم ينشر الوثيقة على الانترنت للحفاظ على سرية مصدر الوثيقة .

في هذه الوثيقة نجد أن فيسبوك تقوم بمراسلة واحد من أكبر المعلنين و تخبره أنها بصدد إطلاق خدمة إعلانية جديدة و هي مجموعة من الإعلانات التي تظهر للمستخدم عند قيامه بالدردشة باستخدام برنامج Messenger الخاص بشركة فيسبوك و المستخدم للدردشة عبر الهواتف الذكية ، وفقاً لهذه الوثيقة الإعلانات ستظهر في التشات للأشخاص الذين قاموا مسبقاً بالدردشة مع الشركة المعلنة ، بعبارة أخرى ستقوم فيسبوك بالبحث عن الأشخاص الذين قاموا بالتراسل أو بالدردشة مع الشركة ، و سترسل لهم إعلانات هذه الشركة عبر الماسنجر عند قيامهم بالدردشة مع أي شخص آخر و ليس بالضرورة مع الشركة ، في نهاية هذه الوثيقة نجد توصية من فيسبوك للشركة بأن تقوم بالدردشة مع أكبر عدد ممكن من الزبائن و بذلك تضمن هذه الشركة وصول إعلاناتها عبر الماسنجر إلى أكبر عدد ممكن من المستخدمين بمجرد إطلاق الفيسبوك لخدمة الإعلانات هذه .

الجدير بالذكر أن مارك زوكربرغ كان قد أعلن في بداية عام 2014 أنه يعتقد بأن الإعلان عبر برامج الدردشة هو غير مناسب ، التصريح باللغة الإنكليزية :

” I don’t personally think ads are the right way to monetize messaging “

من فمك أدينك ، ما الذي حدث يا مارك ❗ هل أنت ممن يتراجعون عن أقوالهم ❓ ، أم أن المال يغير كل شيء ❓ أم أن بلايين الدولارات لم تعد تكفيك ❓ أم أنك في ضائقة مالية 😯 في حال كنت في ضائقة مالية فنحن في سيو بالعربي سنجمع بعض التبرعات لك عزيزي 😀 😀 😀

في نهاية هذا المقال أترككم مع مقطع فيديو حول الخبر الذي نشرته Techcrunch و المتعلق بالخبر المسرب :