13 نصيحة في إدارة الوقت للمُسوقين ورواد الأعمال



لا شك أن حياتك كمسوق رقمي صعبة ومليئة بالمهام وكل يوم تواجه كومة من المشتتات والملهيات التي تحاوطك من جميع الإتجاهات: التحديث المستمر لحسابات الشبكات الإجتماعية، متابعة وتحليل الأنشطة بشكلٍ دوري، نشر محتوى بشكلٍ مُستمر الخ… مع وجود العديد من المهم جنبًا إلى جنب مع العديد من المشتتات أيضًا من السهل أن تشعر بالضيق وقلة الوقت. وهنا تأتي أهمية الانضباط والتركيز على الأشياء الأكثر أهمية إذا ما أردت تحقيق نجاح حقيقي. في هذا المقال سنُشارك معكم مجموعة من النصائح والأدوات التي سوف تساعدك كمسوق رقمي في إدارة وقتك والعمل بأكثر فعّالية.

نصائح عامة للحفاظ على الوقت

 

1-ضع حدود زمنية دائمًا

عندما تخصص مقدار معين من الوقت لمهمة معينة، سوف تجد نفسك أكثر إنتاجية. أثناء العمل سوف تتعرض للكثير من الملهيات والمهام الجانبية والتي ستؤثر على وقتك وعلى مهتمك الرئيسية، وضع مقدار زمني محدد لكل مهمة سوف يجعلك تتجنب هذه المشكلة. يمكنك استخدام أحد أدوات العد التنازلي لضمان التركيز على إكمال المهمة التي تعمل عليها.

 

لنفترض أنك تود كتابة بعض المنشورات للشبكات الاجتماعية، قم بتخصيص مدة زمنية محددة وليكن 25 دقيقة واستخدام مؤقت للعد التنازلي على هاتفك أو حتى يمكنك استخدام الأداة الخاصة بـ Google، كل ما عليك فعله هو كتابة Timer في محرك البحث. والفائدة الأساسية من العداد التنازلي هو أنه يشعرك بقدر من من الإلحاح مما يحفزك لإكمال المهمة قبل انتهاء الوقت.

 

2-تجنب تعدد المهام في وقت واحد-Multitasking

بالنسبة لي، العمل على أكثر من مهمة في وقت واحد من الأساطير السيئة التي انتشرت مع مرور الوقت. أثبت العلماء أن أدمغتنا تعمل بشكلٍ أفضل عندما تُركّز على شئ واحدٍ فقط. “التركيز هو مفتاح لإظهار رغباتك وتحقيقها”. التركيز على مهمة واحدة وإنجازها ومن ثم الإنتقال إلى غيرها يُشعرك بالإنجاز مما يحفزك ويدفعك للعمل أكثر وأكثر، أما إذا أكملت 20% من 5 مهام فلن تشعر بأي إنجاز أو على الأقل ليس نفس الشعور الذي سيأتيك حينما تنجز مهمة واحدة بنسبة 100%.

3-امنع الملهيات أو المشتتات

نحن نعمل في ظروف مختلفة، بعض العمل يتم في المنزل وبعضه في مكتب العمل أو ربما مكتبك الخاص. وأيًا كانت حالتك ومكان عملك، سوف تحتاج إلى وضع آلية معينة تمنحك من الالتفات لغير المهمة التي تعمل عليها، على سبيل المثال:

  • أغلق الباب.
  • قم بتحويل هاتفك المحمول إلى وضع الطيران
  • أغلق التطبيقات الأخرى التي لا تحتاجها على الحاسوب.

المؤلف الشهير Gray Keller كتب عن مدى أهمية التركيز على شئ واحد في وقت واحد، وقم بإيضاح ما يحدث عندما تنقطع وتلتهي بشئ أخر في هذه الصورة:

حينما تفقد التركيز، ستحتاج إلى بذل مجهود مضاعف للعودة إلى وضع التركيز مرة أخرى؛ لذلك يجب أن تتأكد من القضاء على الملهيات.

4-إستثمر بعض الوقت في التعليم

ربما تكون فكرة هذه النقطة ليست واضحة بشكلٍ مباشر، ولكن إذا قمت بقضاء بعض الوقت في تعلم مهارة جديدة الآن، يمكن أن تساعدك هذه المهارة في توفير الوقت في المستقبل. على سبيل المثال، تعلم كيفية استخدام إحدى أدوات جدولة المنشورات على التواصل الاجتماعي ستوفر عليك الوقت في المستقبل.

5-الاستعانة بمصادر خارجية لإتمام مهامك-Outsourcing

لا يوجد سبب يمنعك من إحالة بعض المهام لأشخاص آخرين لتوفير الوقت والجهد وربما المال أيضًا. إذا كنت رائد أعمال تعمل بمفردك فيمكنك توظيف مساعد افتراضي-VA- لكي يساعدك في بعض المهام الإدارية أو تتعين مصمم مستقل لتصميم بعض الأشكال الجرافيكية. حينما تقوم بعمل العملية الحسابية، من المهم أن تكون التكلفة أكثر فعّالية بكثير مما كنت تعتقد.

 

على سبيل المثال، إذا كنت تعمل ككاتب مستقل وتتقاضى 20$ مقابل كل مقال، وأنت تقوم بإنهاء المقال في ساعة، وتحتاج إلى نصف ساعة أخرى للتدقيق الإملائي والمراجعة اللغوية، بدلًا من فعل ذلك بنفسك يمكنك التعامل مع أحد المستقلين لمراجعة المقال مقابل 5$ مثلًا، وبذلك تكون قد تمكنت من توفير 5 دولار وكسبت بعض الوقت للعمل على مهتمك الرئيسية. ببساطة، أنت لست بحاجة إلى فعل كل شئ بنفسك.

6-أخذ فترات راحة بشكلٍ مُنتظم

العمل دون توقف ليس أفضل استخدام لوقتك، أجسادنا وعقولنا تعمل بشكلٍ أفضل عندما تأخذ فترات راحة بشكلٍ منتظم.

وتختلف النسبة بين فترات العمل إلى فترات الراحة تبعًا لوجود دراسات علمية مختلفة، ولكن وفقًا لـTony Schwartz فأنت تحتاج إلى العمل لمدة 90 دقيقة ومن ثم أخذ راحة لمدة 20 دقيقة. وتنصح دراسة أخرى بالعمل لمدة 52 دقيقة ومن ثم أخذ راحة لمده 17 دقيقة.

7-تتبع وقتك بشكلٍ مُستمر

بصراحة متناهية، هل تعرف مقدار الوقت الذي تقضيه على كل نشاط من الأنشطة التي تقوم بها على مدار النوم، نحن عادةً ما نضحك على أنفسنا. حاول استخدام أحد التطبيقات مثل TimeMyLife أو RescuMyTime حتى تحصل على تسجيل دقيق للوقت الذي تقضيه على كل مهمة ومعرفة الأنشطة التي تستهلك الجزء الأكبر من وقتك.

8- لا تضيع وقتك على أشياء لا تعمل

يجب عليك كمسوق دائمًا تقييم حملاتك وأنشطتك التسويقية المختلفة على الإنترنت، لا تتحلى بالرحمة وقم بقطع الأشياء التي لا تعمل من جذورها واستثمر هذا الوقت في مكان آخر. من المهم توفير الجهود ومن توجيهها للوصول إلى النجاح.

9-استخدام الأدوات ذات الفوائد الحقيقية

لا يعني إدارة الوقت واستغلاله على أتم وجه، استخدام عدد لا نهائي من الأدوات عديمة الفائدة، هذا أكثر ضررًا. إذا حاولت استخدام أدوات كثيرة غير مناسبة لعملك، سوف تُضيّع الوقت وربما المال أيضًا. بدلًا من استخدام 5 أدوات للقيام بخمس مهام مختلفة، ابحث عن أداة واحدة تقوم بتنفيذ هذه المهام في وقت واحدٍ حتى تحقق أكبر استفادة ممكنة من الوقت، ومن المال أيضًا.

نصائح لحفظ الوقت متعلقة بالشبكات الاجتماعية

10-اختر القنوات التسويقية بعناية

كلما زادت عدد القنوات التسويقية أو الشبكات الاجتماعية التي تُركّز عليها، كلما زاد الوقت الذي ستقضيه في العمل على هذه القنوات. أول خطوة هي تحديد القنوات التي تحتاج حقًا إلى التركيز عليها؛ يجب أن تختار القنوات التي تقدم أكبر فائدة ممكنة لعملك.

11-تفقد بيانات التفاعل بشكلٍ دائم

متى كانت آخر مرة تفقدت فيها نسبة التفاعل على الشبكات الاجتماعية؟ مما لاشك فيه أنك قمت بإجراء العديد من عمليات البحث وقراءة عشرات المقالات لمعرفة أفضل أوقات اليوم التي يجب عليك النشر خلالها لتحقيق أفضل تفاعل ممكن، ولكن هل فكّرت أولًا في إلقاء نظرة على بيانات صفحتك ومحاولة الإجابة على هذا السؤال بناءًا على بيانات حقيقية؟

 

يمكنك استخدام أدوات التحليل المجانية التي توفرها الشبكات الاجتماعية مثل Twitter Analytics أو Facebook Insights لمعرفة الأوقات التي يكون فيها الجمهور أكثر تفاعلًا.

12-جدولة المنشورات

جدولة المنشورات على الشبكات الاجتماعية تساعد على نشر المحتوى الذي يكون فيه الجمهور نشط كما أنها أيضًا تفسح لك المجال وتوفر لك الوقت للعمل على بعض المهام الأخرى. هناك عشرات الأدوات التي يمكنك استخدامها لجدولة المنشورات على الشبكات.

13-استخدام القوالب الجاهزة

العديد من الأنشطة التسويقية على الشبكات الاجتماعية تتكرر بشكلٍ مستمر، لذلك من المنطقي تمامًا أن تقوم بإنشاء أو استخدام بعض القوالب والأشياء الجاهزة بدلًا من بنائها من الصفر في كل مرة. على سبيل المثال يمكنك استخدام بعض القوالب الجاهزة لإنشاء المنشورات على الشبكات الاجتماعية باستخدام أدوات مثل Canva، أو حفظ مجموعة معينة من الهاشتاجات لاستخدامها بشكلٍ دائم. سوف تقوم هذه العملية بتوفير الكثير من الوقت والمجهود اليومي.

 

هام جداً : كما أنصح الجميع بقراءة المقال المفصّل عن تنظيم الوقت الذي قمنا بمشاركته في وقت سابق.