google chrome

بعد مرور 4 سنوات: من مجرد تحسين الويب إلى توفير شبكة مخصصة



عندما طرحنا Chrome منذ أربع سنوات، كان العديد من الناس يدخل إلى الويب من خلال أجهزة كمبيوتر شخصية. وقد كان هدفنا آنذاك هو المساعدة في تصميم شبكة أفضل؛ تتمتع بالسرعة والبساطة والأمان.


وبسرعة كبيرة أصبحنا اليوم نرى عددًا كبيرًا من الأشخاص يمتلكون أكثر من جهاز واحد؛ سواء أكان هذا الجهاز هاتفًا ذكيًا أو جهازًا لوحيًا أو جهاز كمبيوتر في العمل أو في المنزل. وتتميز شبكة الويب بأنها المنصة الوحيدة التي يمكن أن تتمتع من خلالها بتجربة ذات انطباع موحد على أي جهاز يتوفر فيه متصفح. ولهذا سعينا إلى تصميم تجربة أكثر سلاسة على Chrome توفر لك جميع العناصر التي تستخدمها على Chrome أثناء العمل على أجهزتك جميعها.


يختلف استخدام شبكة الويب من شخص لآخر؛ حيث يتميز كل واحد منا بما يستعمله من إشارات مرجعية وعلامات تبويب وسجل تصفح وكلمات مرور وغير ذلك الكثير من الأشياء التي تعكس ما نفعله على الإنترنت وما نهتم به. ولهذا السبب يوفر لك Chrome الآن إمكانية الدخول إلى شبكة الويب الخاصة بك في أي مكان. فسواء أكنت تستخدم جهاز كمبيوتر يعمل بنظام التشغيل Windows أو Mac أو Linux، أو كنت تستخدم Chromebook أو هاتفًا ذكيًا أو جهازًا لوحيًا يعمل بنظام التشغيل Android أو iOS، يمكنك الاستمتاع بتجربة موحدة أينما ذهبت بمجرد تسجيل دخولك إلى Chrome.
google chrome

google chrome


ومهما تعددت الأجهزة التي تستخدم متصفح Chrome عليها، يظل اهتمامنا مرتكزًا على تجربة شبكة ويب تتمتع بأكبر قدر ممكن من الأمان. واستنادًا إلى أربعة أعوام من التركيز على الأمان، ساعدت التحسينات التي أدخلناها مؤخرًا، مثل الميزتين القويتين وضع الحماية في المكون الإضافي والتصفح الآمن للتنزيلات، على ضمان إضفاء مزيد من الأمان على عملية التصفح أكثر من أي وقت مضى.


ولتتبع الرحلة التي مر بها متصفح Chrome من مجرد تحسين الويب إلى توفير تجربة ويب خاصة بك، صممنا آلة Chrome الزمنية (محاولة بسيطة) والتي تتيح لك التجول عبر أهم اللحظات في تاريخ Chrome خلال الأعوام الأربعة الماضية. بل ويمكنك الكشف عن هدية خاصة مقدمة من فريق Chrome بمناسبة مرور أربعة أعوام على طرح Chrome، إذا اكتشفت المفتاح وكتبت الكود السري…
google chrome  time_machine

google chrome time_machine


نود أن نشكركم جميعًا على مشاركتكم في Chrome، وعلى كل لمسة شخصية تركتموها على الويب. وبمناسبة الذكرى الرابعة لطرح Chrome، نتطلع إلى أعوام عديدة أخرى نساعدكم خلالها في تحقيق المزيد من الإنترنت. كما نتمنى لكم تصفحًا سعيدًا!


الناشر: صندار بيشاي، نائب أول رئيس وحدة Chrome والتطبيقات