تحسين الترتيب في اليوتيوب

يوتيوب يحارب المعلومات الخاطئة في نتائج البحث بهذه الطريقة



من الأكيد أن يوتيوب يعاني من كثرة مقاطع الفيديو التي تروج للأكاذيب والمعلومات المغلوطة والأخبار المزيفة وحتى نظريات المؤامرة الخاطئة.

والآن قررت المنصة الأمريكية القيام بخطوة مهمة من أجل التخلص من هذه المعلومات الخاطئة، ونتحدث عن إضافة مربع الحقائق والذي سيظهر عند البحث عن القضايا التي عليها جدل أو الشائعات أو الأخبار المزيفة.

أكد موقع Buzzfeed بأن هذه الميزة ستكون متاحة في نهاية المطاف في جميع أنحاء العالم، وهي متاحة حاليًا لبعض المستخدمين في الهند.

الميزة ستعمل على كافة الأجهزة ولن تكون محصورة فقط لأجهزة أندرويد أو آيفون، كما لا تحتاج إلى تنزيل أحدث نسخة من تطبيق يوتيوب للحصول عليها ما داما متوفرة في منطقتك.

وقالت يوتيوب:

“كجزء من جهودنا المستمرة لبناء تجربة أخبار أفضل على يوتيوب، نقوم بتوسيع لوحات المعلومات الخاصة بنا لجلب عمليات التحقق من الوقائع من الناشرين المؤهلين إلى يوتيوب”.

مثلا عند البحث عن مرش معين أو فيروس أو معلومة تؤكد أن مادة أو منتج معين يسبب السرطان، فقد يكون ذلك لأن المستخدم سمع بشائعة أو أكذوبة معينة منتشرة، وواجب يوتيوب هو أن يقوم بتحذير المستخدمين من تصديق الأخبار المزيفة والأكاذيب.

ويُقال إن موقع يوتيوب يعمل على هذه الميزة مع عدد من مدققي الحقائق المعتمدين من جهات خارجية، وهذا في دولة الهند حاليا.

ستقوم لوحة التحقق من الحقائق بفضح الادعاءات الكاذبة تلقائيًا عن طريق سحب المعلومات من مواقع الطرف الثالث.

ستظل مقاطع الفيديو التي بها معلومات مضللة تظهر في نتائج البحث، لذا فإن لوحات التحقق من الحقائق تشكل تحذيراً أكبر لإعلام المستخدمين بما سيحصلون عليه.

يتعذر على الموقع إزالة المحتوى الذي ينتر المعلومات الخاطئة بشكل مباشر ما لم ينتهك أيضًا إرشادات منتدى النظام الأساسي.

بدلاً من ذلك، سيقوم يوتيوب بفضح الادعاءات الخاطئة في نتائج البحث في محاولة لإحباط مشاهدة مقاطع الفيديو بمعلومات خاطئة، ومع ذلك لا يزال بإمكان المستخدمين المضي قدمًا ومشاهدة مقاطع الفيديو إذا أرادوا ذلك.