دراسة: زيادة الإنفاق على الإنترنت في الشرق الأوسط قبل رمضان



أصدرت Criteo نتائج موسمية قبل شهر رمضان حول سلوكيات الإنفاق عبر الإنترنت للمستهلكين خلال الشهر الكريم.

كشف تحليل اتجاهات المبيعات في العام الماضي عن زيادة في المبيعات عبر الإنترنت في منطقة الشرق الأوسط في الفترة التي سبقت وأثناء شهر رمضان، والتي جرت من 15 مايو إلى 14 يونيو في عام 2018. عادة ما يتسوق المتسوقون في الشرق الأوسط مبكرًا وهذا قبيل حلول رمضان فيما يتباطأ الإنفاق قبل عيد الفطر للتركيز على الاحتفالات.

وحسب الدراسة، يؤثر شهر رمضان بشكل كبير على أنماط الشراء والاستهلاك في الشرق الأوسط وكذلك عيد الفطر.

أظهر المسح لعام 2018 أن 61 في المائة من المستهلكين في المملكة العربية السعودية و 58 في المائة في الإمارات العربية المتحدة يعتزمون شراء هدايا لأحبائهم خلال هذه الفترة.

لذلك من المهم للغاية بالنسبة للمسوقين والمعلنين التواصل مع المتسوقين في غضون أسبوعين قبل شهر رمضان مع الرسائل ذات الصلة بحيث تكون علاماتهم التجارية في قمة اهتمامات المتسوقين عندما يحين الوقت لاتخاذ قرار.

وأضاف التقرير: “من أجل تحقيق أقصى قدر من النتائج، يجب أن يسعى المعلنون إلى مواصلة الحملات في الأسابيع التالية لعيد الفطر”.

وفقًا لـ Criteo، ارتفعت مبيعات التجزئة عبر الإنترنت العام الماضي مبكراً، حيث ارتفعت بنسبة 106 في المائة خلال الأسبوع الثاني من رمضان، ويتباطأ نشاط المستهلك عادة في نهاية الفترة، مع انخفاض المبيعات وحركة المرور بنسبة تصل إلى 55 في المئة، ومع ذلك لوحظ انتعاش سريع في الأسبوعين التاليين مع تنشيط نشاط المتسوقين.

شهدت حركة المرور على الإنترنت لمواقع السفر في الشرق الأوسط طفرة مستمرة خلال شهر رمضان، حيث ارتفعت بنسبة تصل إلى 51 في المائة في الأسابيع التي تقترب من عيد الفطر.

وبينما تباطأت حركة المرور خلال عيد الفطر، ارتفعت بسرعة بنسبة 105 في المائة بزيادة قدرها 63 في المائة في الحجوزات في الأيام التالية.

هذا يشير إلى أن المسافرين قد يبدؤون في التخطيط لرحلاتهم خلال شهر رمضان، لكن الكثير منهم يحجزون فقط بعد نهاية شهر رمضان.