Traffic

10 طرق لزيادة (Traffic) على موقعك دون الحاجة للدفع



سوف نتحدث اليوم عن طرق زيادة (Traffic) الخاص بموقعك دون الحاجة الى دفع رسوم اضافية ، او اللجوء الى طرق غير شرعية ، اغلب هذه الطرق تم اقتباسها من تجربة شبكة BuzzFeed .

1. قم بعمل تحليل لحركة المرور  بشكل دوري وبدقة شديدة

لابد من التأكيد على أهمية معرفة طبيعة الجمهور التفاعلي المشارك على الموقع، وأماكن تواجده وطبيعة المحتوى المشارك فيه فهذا الأمر له دور كبير في توقع كيفية زيادة حجم الحركة( Traffic) على موقعك أو خلال قنواتك الاجتماعية.  هناك بعض البرامج تقوم بتحليل كل ما يتم عرضه على الموقع، حيث تقيس مدى انتشار ورواج المحتوى ( المادة المنشورة) وذلك بمقارنة عدد المشاهدات الداخلية – الناتجة عن ضغطك على رابط معين من خلال صفحة ما- بعدد المشاهدات الاجتماعية – من خلال المشاركات عبر مواقع التواصل الاجتماعي كالفيسبوك وتوتير و محركات البحث المختلفة.

2. امتلك أهدافاً طويلة الأمد

طويلة الأمد

هنا تكمن أهمية التركيز على فترة 3-5 سنين عند الحديث عن الإنتاجية، لذلك خطط لبناء مستقبلك ولا تجعل من عدد الإعجاب Likes الواردة لما يتم عرضه على موقعك هو عقبة لتحقيق طموحك، ولابد أن تتعلم من أخطاءك وأن تتكيف للاستمرار في التقدم والتطور.

دراسة حالة: موقع BuzzFeed اكتسب زخم وشهرة أكبر خلال العام المنصرم. وقد شهد الموقع مع نهاية عام 2013 رقماً قياسياً في عدد الزوار شهرياً. وعلى سبيل المثال فإنه في نوفمبر 2013 قد زار الموقع أكثر من 130 مليون زائر منفرد (مستخدم نشط) ويقدر ذلك بزيادة 350%عن السنة السابقة حيث يشكل الزوار من خلال الفيسبوك العدد الأكبر من الزيارات وقد يظن البعض أن ذلك نتج عن طريق الصدفة إلا أنه وفي الحقيقة هذا أمر مدروس ومخطط بإتقان. وفي رسالة الكترونية وجهها جونا بيريتي إلى الموظفين والمستثمرين عام 2012 نص فيها :

[box type=”info” ]عند مقارنتك بين النشر الالكتروني اليوم بما قدمته لنا مؤسسة Hearst Corporation خلال القرن الماضي، فإنه يبدو جلياً أن النشر الالكتروني مازال في بداياته. وأود أشير إلى أن خلال مرحلة النمو والنضوج لشركات و مواقع الكترونية كالفيسبوك وتوتير فإن ذلك يتطلب منا بناء شركة كبرى في هذا العالم في هذه اللحظة المناسبة، يتم من خلالها – أي الشركة-نشر المحتوى المطلوب من خلال وسائل التواصل الاجتماعي عوضاً عن قنوات الإذاعة والصحافة المكتوبة. إذاً فلماذا لا نكون من الشركات التي تبني هذا المستقبل؟[/box]

3. تجارب شخصية

يميل الناس بشكل عام  لمشاركة المعلومات التي تتحدث إليهم كيف؟ أي أن الناس يبحثون عن محتوى إنساني فيما يشاركونه على تلك المواقع الالكترونية. فعندما تعرض موضوعاً شخصياً فإنك تبتدئ المحادثة وعلى سبيل المثال عندما يكون المقال بعنوان ( 21 مسألة يتعلمها الأزواج عند انتقالهما للعيش سوياً للمرة الأولى)، مثل هذا العنوان سيقوم الأزواج بمشاركته وهم سعداء لأنه سيعيد إليهم ذكريات سعيدة، وحتى إن اختلفوا على النقاط المذكورة فإنهم من الممكن أن يقوموا بمشاركته ليشيروا إلى اختلافهم مع بعض النقاط. ولا بد من التنبيه على أهمية صحة المحتوى المعروض، فالمقال المذكور أعلاه على سبيل المثال اكتسب معنى حقيقي لأنه عبارة تجربة شخصية حقيقية، وهذا ما أكسب المقال قيمته.

4. اجعله قصيراً

قصيراً

خلال إحدى المقابلات مع جون ستينبيرج رئيس شركة BuzzFeed أفاد بأن المحتوى المعروض يجب أن تكون مدته قصيرة، ولكن كم ذلك؟ فالفيديوهات على سبيل المثال من المفترض أن تكون تقريباً 30 ثانية لأن معظم الناس لا يملكون الوقت أو الاهتمام لمشاهدة مقطع من 5 دقائق، وكذلك الحال بالنسبة للصور والمقالات المكتوبة.

وإجمالاً فإن الناس يحبون الذهاب مباشرة لبيت القصيد ( مغزى القصة) وقد لوحظ أنه عندما يكون المحتوى المنشور واضحاً ويقدم مغزى و سريع الفهم فإن الناس تميل إلى مشاركته عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وهذا ما يفسر سرعة تناقل الصور والرسومات البيانية التوضيحية ( الانفوغراف) حيث تعرض المشاعر الإنسانية والمعلومات بصيغة سريعة الفهم والاستيعاب.

5. أسس مجتمعاً

عادة ما يميل الناس للمحتوى الذي يتفاعلون معه بشرط ألا يكون ذو طابع استهلاكي، لذلك تجد قدراً كبيراُ من التفاعل مع الأسئلة القصيرة على الفيسبوك، وهذا ما يضفي المتعة خلال التفاعل مع الموقع الالكتروني.

وفي نفس الوقت فإن الأمر ليس مقتصراً على المتعة والألعاب، وإنما بناء مجتمعات تفاعلية على مواقع التواصل، حيث تتيح للأشخاص التفاعل والتعليق على المحتوى المعروض كما في تقنية Disqus للتعليقات التفاعلية وهذا أمر في غاية الأهمية، لأن تخصيص زاوية ثابتة للتعليقات يزيد من انتشار ورواج المحتوى المعروض.

6. لا تطيل في صفحات المشاهدة

حدث لك قبل ذلك أن أعجبك موضوع ما وبمجرد نقرك على الرابط، ظهرت لك قائمة طويلة من عدة صفحات للقراءة يصعب قراءتها كاملةً. وبينما قد تسعى لزيادة عدد صفحات المشاهدة على موقعك فإنه من المحتمل أن يقل عدد من يقرأ هذا المحتوى أو حتى مشاركته مع الآخرين، وبالتالي سيحد ذلك من انتشار ورواج المحتوى المنشور أي أن نسبة المرور لن تزيد تلقائياً.

7. أعطي الناس مادة يحبون مشاركتها مع الآخرين

إن أفضل طريقة لزيادة حجم المرور على موقعك بمشاركة الآخرين للمحتوى الذي قمت بعرضه وهذا الأمر تعرفه جيداً، لذلك اسأل نفسك جيداً ما هي المواد المنشورة الذي تنوي مشاركتها على وسائل التواصل الاجتماعي. و عندما يقوم أحد الأشخاص بمشاركة محتوى (مادة منشورة) فإنه يضع سمعته على المحك، إذاً إن كنت تخجل من نشر المحتوى، فما الهدف من إنتاجه أساساً. بالتأكيد قد تجد البعض ممن لا يتحرجون من نشر مثل تلك المواد، ولكن إن كنت تبحث عن الوصول إلى أكبر جمهور فعليك بإنتاج مادة ( محتوى) يمكن للآخرين مشاركته.

8. لن يمل المشاهد من القوائم أو الصور

تم التطرق لهذا الموضوع كثيراً ولكن طالما يقوم الناس بمشاركة المحتوى المنشور الذي يشمل القوائم أو الصور، إذاً فلابد من الحديث عن ذلك. حيث تجذب القوائم كثيراً من الناس فهي ترتب كثيراً من الفوضى وتساعد على تنظيمها، كما تساعد على تذكر الأشياء( كقوائم التسوق مثلاً). لذلك عندما يقوم BuzzFeed مثلا بنشر بعض المقالات على شكل قوائم فإن هذا الأمر يكون مهماً للكثيرين، فعلى سبيل المثال “” 15 حقيقة مذهلة حول أهمية المحتوى”” مثل هذا العنوان سيجذب أي مدير أو محرر وتجعله يتوق لمعرفة هذه الحقائق. وكذلك الحال بالنسبة للصور، وتذكر دائماً أن المعظم لا يستطيع مشاهدة الفيديوهات خلال أوقات العمل لذا ستكون الصور هي الأكثر رواجا وانتشاراً.

9. كن ايجابياً

كن ايجابيا

قد يكون أحدنا سلبياً بعض الشيء أو ساخراً في بعض تعليقاته على المواقع الالكترونية حيث يقع كثير من الناس في هذه الدوامة أحياناً، هذا لا يعني أنه لا مجال لإبداء انتقاداً معيناً. أي أن الصورة لا تكون وردية تماماً ولكن غالباً ما يبحث الناس على المحتوى الرائع البعيد عن الأمور القاتمة السوداء والتي قد تصيب النفس بنوع من الانزعاج.

10. دائماً اجعل العنوان الرئيسي جذاباً

دائما ما يتم التطرق إلى هذا الموضوع لأهميته، وسيتم تناول هذا الموضوع مرة أخرى هنا، ولكن ما أهمية العناوين؟

تشير بعض الإحصائيات إلى أن 8 من أصل 10 يقرؤون العنوان الرئيسي، بينما 2 من أصل 10 يتابعون قراءة النص بالكامل. إذاً فعند اختيارك لعنوان جذاب فأنك تزيد من احتماليات قراءة المشاهدين للمحتوى، ومن ثم إذا أحب الناس ما يتم نشره فإن احتمالية مشاركة المحتوى مع الآخرين ستزيد.