خطوات نجاح التسويق عن طريق السوشيال ميديا

خطوات نجاح التسويق عن طريق السوشيال ميديا



خطوات نجاح التسويق عن طريق السوشيال ميديا حيث تعتبر العديد من الشركات أن المنصات الاجتماعية هي الخيار المثالي للترويج لأعمالهم وإذا لم يكن لديك فريق تسويق كامل على وسائل التواصل الاجتماعي، فيمكنك النجاح في هذا الاتجاه من خلال تطوير استراتيجية ذكية تأخذ في الاعتبار أهدافك والموارد المتاحة.
بعد قراءة هذا المقال، ستتمكن من إنشاء إستراتيجية الترويج الخاصة بك على وسائل التواصل الاجتماعي.

ما هي استراتيجية الترويج على وسائل التواصل الاجتماعي؟

  • استراتيجية وسائل التواصل الاجتماعي هي خطتك الرئيسية لكيفية إنشاء المحتوى ونشره والتفاعل معه حيث يوفر دورة عامة حول سلوكك على وسائل التواصل الاجتماعي، بالإضافة إلى جوانب مثل تكرار النشر، والحملات التسويقية، والتخطيط الإبداعي، ومبادئ مشاركة الجمهور من أهم خطوات نجاح التسويق عن طريق السوشيال ميديا.

ما سبب الحاجة إلى استراتيجية الترويج في الشبكات الاجتماعية؟

  • يعد الوصول إلى جمهورك وقياس عائد الاستثمار والقدرة على تحقيق أهداف عملك ثلاثة تحديات رئيسية تواجهها المسوقون عند الترويج لنشاط تجاري على وسائل التواصل الاجتماعي.
  • لحل هذه المشاكل، هناك حاجة إلى استراتيجية ترويج فعالة سيسمح لك بتحديد الأهداف الصحيحة وإزالة جميع العقبات المحتملة لتحقيقها وتقييم الفعالية وإجراء التعديلات في الوقت المناسب.
  • تتيح لك إستراتيجية وسائل التواصل الاجتماعي أيضًا تحديد توقعاتك، وزيادة مستوى مشاركة كل عضو في الفريق، ومعرفة ما يجب وما لا ينبغي عليهم فعله أثناء عملية الترويج.
  • لذلك دعونا نتعرف على كيفية إنشاء إستراتيجية لوسائل التواصل الاجتماعي من البداية.
  1. حدد منشوراتك و جمهورك المستهدف

    إذا لم تكن قد حددت عميلك العادي بعد، فاكتشف الخصائص الديموغرافية الرئيسية لجمهورك: العمر والجنس والمهنة والدخل والهوايات والاهتمامات.
    تعرف على مشاكلهم والتحديات التي يواجهونها بشكل يومي ركز على ما لا يزيد عن 4 أنواع من الأشخاص الذين يمثلون غالبية الجمهور المستهدف.
    لا تنسي الحديث عن تلك الأجزاء التي تأتي إليك عن طريق الصدفة، وإلا فلن تبدأ أبدًا في وضع خطة لضمان نجاح التسويق عن طريق السوشيال ميديا.
  2. مدونة

    المحتوى الجديد هو العمود الفقري لنجاح أي استراتيجية ترويج على وسائل التواصل الاجتماعي، لذلك تحتاج إلى إنشاء محتوى جديد عالي الجودة باستمرار.
    قم بعمل قائمة بالأسئلة الشائعة التي يطرحها جمهورك المستهدف، وحاول تقديم إجابات لهم، وقم بعمل منشور مدونة واحد على الأقل في الأسبوع.
  3. إنشاء وتطوير المحتوى التعليمي

    قم بتطوير محتوى قابل للتنزيل يمكنه حل مشاكل العميل المحتمل: كتب إلكترونية، قوائم مرجعية، ومقاطع فيديو، ورسوم بيانية.
    إذا نشرت محتوى مفيدًا حقًا، فستكون احتمالية مشاركة الأشخاص له على وسائل التواصل الاجتماعي (مما يساعدك على الترويج لعملك) أعلى بشكل ملحوظ..
  4. التركيز على عدد قليل من القنوات الاجتماعية الرئيسية

    لا تملك معظم الشركات الناشئة والشركات الصغيرة الموارد اللازمة لإدارة ملفات تعريف عالية الجودة على شبكات اجتماعية متعددة في وقت واحد.
    بالإضافة إلى ذلك، من الصعب جدًا تعلم مبادئ التفاعل الصحيح للملفات الشخصية في العديد من المنصات في نفس الوقت.
    نشرت مجلة ما مقطع فيديو سلطوا فيه الضوء على العديد من القنوات الاجتماعية الواعدة لنشر المحتوى.
    لذا، عليك أن تبدأ صغيرًا أولاً، استكشف ميزات المنصات الاجتماعية الشائعة التي يستخدمها جمهورك المستهدف.
    بعد ذلك، ابذل قصارى جهدك لبناء مجتمع مخلص قبل التبديل إلى منصات الوسائط الاجتماعية الأخرى.
  5. قم بإنشاء دليلك الخاص للعمل مع المنصات الاجتماعية

    نظرًا لأن وسائل التواصل الاجتماعي ليست علمًا دقيقًا، فهي تعمل بشكل مختلف لكل شركة وصناعة.
    لتحقيق نتائج لعملك، جدولة المنشورات والتفاعلات.
    ضع دليلًا لفريقك ليتبعه.
    حدد أهدافًا للمنشورات بالإضافة إلى التفاعلات، واتبع بدقة قواعد الدليل الذي تقوم بإنشائه.

    اقرأ أيضا : 17 نصيحة لتحسين التسويق وتطوير نشاطك التجاري
  6. قم بتقييم النتائج التي حققتها

    قيم النتائج التي حققتها يمكن تقييم جودة العمل الترويجي في الشبكات الاجتماعية من خلال عدد كبير من المعايير.
    أولاً، اكتشف مقدار حركة المرور إلى موقع الويب الخاص بك أو المدونة التي تقودها حسابات الوسائط الاجتماعية الخاصة بك.
    راجع منشوراتك، وتتبع ردود فعل الجمهور، والاتجاهات المتعلقة بموضوعات محددة وكلمات رئيسية ذات أهمية قصوى.
    من خلال اكتساب نظرة ثاقبة على حركة المرور والأداء بعد النشر، يمكنك تحديد أهداف لمؤشرات الأداء الرئيسية وقياس مدى تقدمك.
    إذا قمت بقياس المؤشرات التي تستغرق وقتًا طويلاً لتقييمها، فلن تتمكن من قياس فعالية جهودك.
  7. تغيير الخطط القديمة

    لن تعمل حسابات الوسائط الاجتماعية الخاصة بك بين عشية وضحاها.
    لبناء قاعدة مشتركين، وإنشاء علامتك التجارية، ومن أجل رؤية النتائج الأولى، سيستغرق الأمر بعض الوقت.
    جرّب إبراز المجموعة الأكثر فاعلية من القنوات الاجتماعية والمحتوى والمشاركات.
    بمرور الوقت، ستقوم بتعديل دليل الوسائط الاجتماعية والمحتوى وعرضك الرئيسي لجعل إستراتيجية الترويج الخاصة بك أكثر اتساقًا وفعالية.

استراتيجية التسويق عبر المنصات العالمية

وسائل التواصل الاجتماعي هي أصل عمل متعدد الوظائف إنها تتيح لك إقامة علاقة مع ممثلين عن جمهورك المستهدف، والمساعدة في الترويج للمنتجات والخدمات والعلامة التجارية الخاصة بك.
يعد تطوير استراتيجية التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي عملية مختلفة عن تلك الموضحة أعلاه.
هذا لأن المقاييس التي تتبعها قد تكون أكثر تحديدًا من المقاييس التي تقيسها للتسويق عبر القنوات الأخرى.
لنجاح التسويق عن طريق السوشيال ميديا يجب عليك عند الترويج لعملك من خلال المنصات الاجتماعية، التأكد من أنك تتصرف باستمرار وبطريقة إيجابية.
على سبيل المثال، يجب أن تتطابق الصور والمحتوى الذي تنشره على ملفات تعريف الوسائط الاجتماعية مع الصور والمحتوى الموجود على موقع الويب أو المدونة أو أي موقع ويب آخر.
انتبه للأسئلة والتعليقات التي تركها جمهورك، وحاول حل مشاكلهم في أسرع وقت ممكن، لأن هذا النوع من التفاعل يمكن أن يزيد التحويل والتأثير المعاكس.
أخيرًا ، قم بالتوفيق بين المحتوى الذي تنشره على وسائل التواصل الاجتماعي والمحتوى الذي تشاركه عبر القنوات الأخرى (مثل التسويق عبر البريد الإلكتروني أو الإعلان).

استراتيجية المحتوى للترويج على وسائل التواصل الاجتماعي

المحتوى هو العمود الفقري لأي استراتيجية ترويج باستخدام المنصات الاجتماعية حيث أنك بدون نشر محتوى، لن تكون قادرًا على التفاعل مع جمهورك، أو الترويج للسلع أو الخدمات، أو تقييم فعالية أفعالك.
نظرًا الموقف المتحيز نوعًا ما تجاه وسائل التواصل الاجتماعي، سوف تهمل تخطيط المنشورات، ومع ذلك، فإن هذا النهج خاطئ بشكل أساسي.
في حين أن محتوى الوسائط الاجتماعية ليس ثابتًا مثل منشورات المدونة أو محتوى البريد الإلكتروني، فإنه يلعب دورًا مهمًا في إشراك الجماهير وتشكيل علامتك التجارية.
لذلك، تحتاج إلى تطوير إستراتيجية المحتوى الخاصة بك للنشر على وسائل التواصل الاجتماعي، والتي يجب أن تتضمن ما يلي:
نشر المبادئ التوجيهية للأنظمة الاجتماعية المحددة التي تعمل بها على سبيل المثال، يمكنك نشر رسوم متحركة على Twitter، لكن تجنب Facebook.
الميزات الرئيسية للجمهور المستهدف في كل شبكة على سبيل المثال، متوسط ​​عمر مستخدمي Instagram أقل بكثير من متوسط ​​عمر مستخدمي LinkedIn.
أعد تعيين خطط النشر لفترات طويلة ومحتوى ضخم من مدونتك أو البودكاست أو الكتاب الإلكتروني.
توزيع المسؤوليات بين أعضاء الفريق: شخص ما مسؤول عن المنشورات، وشخص مسؤول عن جذب مشتركين جدد.
اختيار الشركات والمطبوعات والأفراد لإعادة النشر (اختيار من يمكنك إعادة نشره ومن لا يمكنك إعادة نشره).

ابدأ الترويج لعملك على وسائل التواصل الاجتماعي

مزلت تعتقد أنك لا تستطيع أن تكون ناجحًا على وسائل التواصل الاجتماعي؟ هذا يرجع إلى حقيقة أن المنصات الاجتماعية غارقة حرفيًا بالمحتوى.
ومع ذلك، يمكنك التخلص من التحيزات باستخدام النصائح والاستراتيجيات المدرجة في هذه المقالة.
تذكر بعض النقاط المهمة تعامل مع نظام أساسي اجتماعي واحد فقط في كل مرة، وحدد أولويات جمهورك المستهدف، وركز على ما ينجح حقًا باتباع هذه النصائح، ستحقق نتائج وتزيد من حركة المرور على المدى القصير.