حظر لعبة ببجي موبايل في الأردن ثم السعودية

حظر لعبة ببجي موبايل في الأردن ثم السعودية



حظرت الأردن يوم السبت الماضي لعبة ببجي موبايل على الإنترنت مشيرة إلى “آثارها السلبية” على مواطني المملكة الهاشمية.

تشبه PUBG في كثير من الأحيان سلسلة الكتب والأفلام السينمائية The Hunger Games، وتدور أحداثها حول شخصيات متقاربة في معركة افتراضية حتى الموت، وأصبحت واحدة من أكثر الألعاب المحمولة شعبية في العالم.

حذر مصدر في هيئة تنظيم الاتصالات الأردنية من أن اللعبة “كانت لها آثار سلبية على مستخدميها، مما أدى إلى حجبها رسمياً”.

وتأتي هذه الخطوة بعد حظر مماثل في العراق ونيبال وولاية غوجارات الهندية ومقاطعة آتشيه الإندونيسية.

تحظى PUBG بشعبية واسعة في الأردن، وقد أصدرت المؤسسات في المملكة تحذيرات للموظفين بعدم استخدامها في أماكن العمل.

تسبب اللعبة ادمانا كبيرا وتستهلك الكثير من وقت المستخدمين ناهيك على أنها تمرر رسائل عدوانية من خلال القتال للبقاء الوحيد على قدي الحياة على أرض المعركة.

حذر علماء النفس في البلاد مرارًا وتكرارًا من أن اللعبة تشجع العنف وتساهم في البلطجة بين الشباب وهو ما يهدد الأمن القومي.

حظر مرتقب في السعودية

من جهته يستعد مجلس الشورى السعودي لإقرار توصية لمنع لعبة ببجي بسبب “الآثار السلبية” التي تترتب عليها اللعبة.

قال عضو المجلس محمد القحطاني مطلع الأسبوع الحالي لصحيفة إندبندنت عربية إن التوصية تأتي بعد الشكاوى المتكررة والمتعلقة بسلبياتها على المجتمع مشيرا إلى منعها في دول عربية مثل العراق والأردن.

وأضاف عضو مجلس الشورى السعودي: ”يمكن أن تكون هناك توصية عندما يُعرض التقرير القادم لأي من الجهات المعنية بالترخيص لتلك اللعبة معتبرا أن لعبة “ببجي” وغيرها من الألعاب الإلكترونية تتجاوز الحدود المسموح بها، حيث أن الدول المصنعة لها تدرك خطورتها ولذلك تضع ضوابط تحد من إدمان المواطنين عليها”.