المركز الأول لشركة Samsung لمبيعات الهواتف الذكية وصعود شاومي على Apple



تعد شركة Samsung من ضمن الشركات التي ترغب في الدخول في المنافسة بين نظرائها بشكل مستمر، فمن المعروف عنها أنها لن تستسلم ابداً،

وبناءُ على ذلك فقد تمكنت شركة Samsung من الحصول على المركز الأول في مبيعات الهواتف الذكية على مستوى العالم وذلك أثناء الربع الثالث لسنة 2020م، وذلك بعد أن أطاحت بها شركة هواوي الصينية في الفترة السابقة.

جاء تصدر شركة Samsung للمركز الأول بناءً على الإحصائيات المتعلقة بشركات تحليل السوق وهي counterpoint و  IDC، وكذلك بعد حصول الشركات الكورية على أرباح عالية وهي أرباح ربع سنوية، والتي حققتها أثناء ال 3 أشهر الأخيرة التي تم انتهائها في يوم 30 سبتمبر السابق.

صعود شركة شاومي على الشركة الأمريكية Apple

ومن جهة أخرى فإن شركة شاومي أثناء المنافسة تمكنت للمرة الأولى من الصعود على الشركة الأمريكية Apple وذلك بحصولها على المركز الثالث للمرة الأولى منذ أعوام سابقة،

حيث أن الشركة الصينية تمكنت من تحقيق تزايد سنوي بنسبة تصل إلى 47 في المائة، ومن الجانب الاخر حدث تدهور في شحنات الأيفون وصل إلى 7 في المائة أثناء الربع المالي رقم أربعة الخاص بالشركة،

والذي تم زيادة مدته من شهر يوليو حتى شهر سبتمبر السابق لسنة 2020م، وهذا يعود إلى أنه من المحتمل هذا يرجع إلى انتظار العملاء إنطلاق iPhone 12.

وعلى نفس المنوال، فإنه كان المركز الخامس والمركز السادس والمركز السابع من مبيعات الهواتف الذكية من حظ شركة BBK والعلامات التجارية الخاصة بها والتي تتمثل في كلاً من فيفو،

وأوبو، وريلمي، حيث كانت نسب البيعات بين تلك العلامات متقاربة، كما أن نسبة مبيعاتها وهي متنجمع تكون على درجة قريبة مما حصلت عليه شركة Samsung وتصدرت به القائمة.

وبناءً على تقرير Counterpoint، فإنه حدث هبوط ربع سنوي في شحنات الهواتف التي تأتي من الشركات الصينية بنسبة وصلت إلى7 في المائة وهبوط سنوي وصل إلى 24 في المائة، بينما شحان هواتف شركة  Samsung حدث بها زيادة وصلت إلى 47 في المائة للربع الحالي مقارنة بالربع السابق.

منافسة بين شركة Samsung وشركة هواوي الصينية في مبيعات الهواتف الذكية

من الجدير بالذكر أنه في السابق ومنذ ثلاثة أشهر على وجه التحديد تمكنت الشركة الصينية هواوي من الحصول على المركز الأول في مبيعات الهواتف الذكية على مستوى العالم، حيث كانت أعلى نسبة مبيعات خاصة بها في الصين، وكانت في ذاك الوقت تشاركها المنافسة شركة Samsung.

بعد الخسارة التي تعرضت لها شركة سامسونج فإن هذا أعطاها دافع كبير لكي تدخل المنافسة مع الهواتف الذكية مرة أخرى ولم تستسلم، حيث إنها عملت على إنشاء طرازات وأنواع أخرى جديدة تساعدها في الحصول على الصدارة، ومن بين هذه الأجهزة أنواع قابلة للطي والتي تم تزويدها بتقنية الجيل الخامس.

بالنسبة للتنوع المستمر الذي تتميز به شركة Samsung فإنها عملت على تقديم جهاز جالاكسي زي فولد 2 أثناء القيام بحفل افتراضي، حيث أن هذا الجهاز يشبه الجهاز اللوحي الصغير من ناحية الفتح  فهو جهاز قابل للطي، مؤكدة أن هذا الجهاز سوف يغير الموازين ويقلب المعادلة.

وفي نفس السايق تم الإعلان عن جالاكسي فولد في أوائل سنة 2019 ولكن هذا الجهاز تعرض للعديد من الانتكاسات بعد غجراء عدة تقييمات عليه، والتي جاءت بالسلب على الشركة، ولكن الخبراء يقولون أخبار جيدة للغاية بشأن الجهاز الجديد مشيرين إلى أن الزجاج الرفيع يتيح للجهاز عمر أطول.

 

.