التسوق السعودي عبر الإنترنت يرتفع إلى 50٪ في عام 2018



قالت لجنة الاتصالات وتقنية المعلومات في البلاد أن نصف مستخدمي الإنترنت في المملكة العربية السعودية تقريبا شاركوا في شكل ما من التسوق عبر الإنترنت العام الماضي.

كشفت الدراسة السنوية التي أجرتها الهيئة الحكومية حول حوالي 10000 مستخدم للإنترنت أن نسبة الذين شاركوا في التسوق عبر الإنترنت العام الماضي قد ارتفع إلى 49.9 بالمائة، من 47.9 بالمائة في عام 2017، و 37.3 بالمائة في عام 2016.

ووجدت الدراسة أيضًا أن عدد الأشخاص الذين يستخدمون الدفع عبر الإنترنت للسلع، بدلاً من النقد عند التسليم قد زاد بشكل ملحوظ.

وقال بيان باللغة العربية أرسلته هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات (CITC) إلى وسائل الإعلام أن نحو 41.1 في المائة من المتسوقين عبر الإنترنت استخدموا طرق الدفع عبر الإنترنت في عام 2018، بزيادة من 37.7 في المائة في عام 2017، و 21.4 في المائة في عام 2016.

كانت طريقة الدفع عبر الإنترنت الأكثر شيوعًا عن طريق الخدمات المصرفية عبر الإنترنت، والتي شكلت 34.1 بالمائة من المعاملات، تليها بطاقات الائتمان بنسبة 28.1 بالمائة، وخدمات الدفع عبر الإنترنت (مثل PayPal) بنسبة 5.3 بالمائة، وبطاقات الهدايا المدفوعة مسبقًا أو القسائم الإلكترونية بنسبة 4.1 في المئة، وهذا وفقا للدراسة التي أجرتها هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات.

إن الزيادة المتسقة على أساس سنوي في عدد المتسوقين السعوديين في مجال التجارة الإلكترونية التي أعلنتها هيئة الاتصالات ليست مفاجئة، على حد تعبير إبراهيم فرح مدير التجارة الإلكترونية في الإمارات العربية المتحدة.

مع إدراك المزيد من المستثمرين لأهمية وجدوى التجارة الإلكترونية في المملكة العربية السعودية وضرورة تبني تجار التجزئة إستراتيجية شاملة لكل القنوات، من المتوقع أن تحدث طفرة في العامين إلى الخمسة أعوام القادمة.

من المتوقع أن يصل حجم سوق التجارة الإلكترونية في الشرق الأوسط إلى 48.8 مليار دولار بحلول عام 2022، حيث تحتل المملكة العربية السعودية الحصة الأكبر من هذا النمو، وفقًا لمدير عام فيزا للمملكة، علي بيلون.