مقالة طويلة

3 مميزات تنفرد بها المقالات الطويلة



الكثير من المدونين و كتاب المحتوى و مشرفي المواقع يبذلون جهد و وقت كبير في البحث عن أفكار جديدة لمقالاتهم و يتساءلون عن الحجم المثالي للمقالة و عدد الكلمات المفضل في المقالة الواحدة ، ربما يميل الكثير منهم إلى كتابة مقالات قصيرة لاعتقادهم أن المقالات الطويلة غير محببة من قبل القراء و لا تعطي قيمة إضافية للترتيب في نتائج البحث ، في هذا المقال سأقدم لك بعض المعلومات عن المقالات الطويلة و التي قد تغير رأيك في طول المقالات التي تكتبها ، سأعرض عليك بعض الدراسات و لك الحرية المطلقة في الاقتناع بها أو رفضها .

مقالة طويلة

وسائل التواصل الاجتماعي

الإحصائية الأولى التي أود استعراضها معك و التي فوجئت بنتيجتها تتعلق بطول المقالات التي تم مشاركتها عبر وسائل التواصل الاجتماعي ، هذه الدراسة قام بها Nail Patel  الذي يقدم خدمات استشارية لشركات كبيرة مثل أمازون ، NBC ، Viacom و غيرها من الشركات ، شملت هذه الدراسة 327 مقالة قام بكتابتها ، نتيجة الدراسة بينت أن المقالات التي تحتوي أقل من 1500 كلمة تم إعادة تغريدها 174.6 مرة وسطياً على تويتر و حصلت على 59.3 إعجاب على الفيسبوك ، بينما المقالات التي تحتوي على أكثر من 1500 كلمة تم إعادة تغريدها 293.7 مرة وسطياً و حصلت على 72.7 إعجاب على الفيسبوك ، فيما يلي أدناه مخطط بياني يوضح النتيجة التي توصل إليها Nail :

مقالة طويلة فيسبوك
الشكل يبين و بوضوح أن المقالات التي تتجاوز الـ 1500 كلمة تحصل على رواج أكثر على مواقع التواصل الاجتماعي ، هذه الدراسة قام بها Nail فقط على مقالاته و لكن هناك الكثير من المواقع التي تنشر مقالات طويلة وتلقى رواجاً و شعبية .

كسب ثقة متابعيك

من المهم جداً للمدون كسب ثقة قراءه ، هذه الثقة تعني أن القراء يؤمنون بأن ما يقدمه المدون صحيح و مضمون و لا يحتوي على أي نوع من أنواع الغش أو الكذب أو عدم المصداقية ، و لكن ما علاقة الثقة بطول المقالة ، في الحقيقة طول المقالة يوحي للقارئ أن المدون قد بذل جهد كبير في كتابتها و اعتمد على العديد من المراجع و أجرى العديد من الدراسات ليقدم مقالاته بأسلوب مميز و مرفقة بالبراهين و الإثباتات ، كما أنه تظهر مدى الشغف الموجود لدى المدون بالموضوع الذي تدور حوله المقالة ، مما يزيد من ثقة القراء بما يقرؤون و بالتالي تزداد ثقتهم بالمدون .

المقالات الطويلة و سيو

لا بد أنك تتساءل الآن فيما إذا كان هناك علاقة بين طول المقال و تصدر الترتيب في نتائج البحث ، في الحقيقة لا يوجد جواب نهائي لهذا الموضوع و لكن دعني أعرض لك نتائج دراسة أجريت في عام 2012 ، في هذه الدراسة تم تسجيل النتائج العشر الأولى عند البحث عن كلمة مفتاحية معينة و تم احتساب عدد الكلمات في كل مقالة تظهر في هذه النتائج ، الدراسة أجريت على عدد كبير من الكلمات المفتاحية ، نتيجة هذه الدراسة يظهرها المخطط البياني أدناه :

مقالات طويلة سيو

من المخطط يمكنك أن تلاحظ أن العدد الوسطي للكلمات في المقالات التي احتلت المركز الأول في نتائج البحث يتجاوز الـ 2450 كلمة ، كما أن العدد الوسطي للمقالات التي احتلت المركز العاشر في نتائج البحث يتجاوز ال 2000 كلمة ، مما يدل على أن المقالات الطويلة شيء جيد و مفيد لتحسين الترتيب .

الخلاصة

ربما تتساءل الآن فيما إذا كان عليك من الآن وصاعداً جعل كل مقالاتك طويلة ، المقالات القصيرة لها فوائدها أيضاً فأنا لم أذكر في سياق هذه التدوينة أن المقالات القصيرة أمر غير مستحب ، و لكن أحببت أن أقدم لك مجموعة من الدراسات التي تظهر ميزات المقالات الطويلة لذلك لا تتردد في كتابة المقالات الطويلة فهي أمر مفيد في إثراء محتوى موقعك ، حاول التنويع و كتابة بعض المقالات الطويلة فهذا يضفي قيمة إضافية لمدونت