جوجل تعاقب شبكات بناء روابط خلفية

في أسبوع واحد جوجل تطيح بأربعة شبكات لبناء الروابط الخلفية



جوجل وفي حركة لافته تقوم بالإطاحة بأربعة شبكات لبناء الروابط الخلفية وتلك الشبكات انقسمت إلى شبكتين ألمانية وشبكة إيطالية وشبكة اسبانية، هذا التطور السريع الذي تقوم به جوجل في تتبع تلك المواقع والشكات يؤكد لنا أن جوجل ليست غافلة عن أي نشاط يدور على الشبكة العنكبوتية من شأنه التأثير في نتائج البحث.

نبدأ من الشبكة الإيطالية والشبكة الإسبانية حيث قام جوجل قبل أربعة أيام من الإجراء اليدوي بتبليغ أصحاب المواقع عن أن موقعهم قد يتعرض لإجراء يدوي نتيجة مخالفته سياسات أصحاب المواقع في جوجل، وفعلاً بعد أربعة أيام تقوم جوجل بتنفيذ وعدها وتقوم بأخذ إجراءات يدوية بحق تلك الشبكات وتوقف عملها، اللافت في الأمر أن مات كاتس رئيس البحث المزعج في جوجل لم يقم بأي تصريح كعادته بل بدأت التصريحات على لسان أشخاص من فريق جودة البحث خارج الولايات المتحدة الأمريكية وقد كانت تصريحاتهم بلغات الإيطالية و الإسبانية.

 


 
الترجمة لذلك: نحن تحت أخذ إجراءات ناجحة على موقع / مدونة تستخدم الروابط المدفوعة لتجاوز ترتيب الصفحات، والمشتري ايطالي.

[divider]

وتبع تلك التغريدة مثيل لها لكن هذه المرة من موظف آخر من خارج الولايات المتحدة و الاختلاف هذه المرة في اللغة حيث أنه اختار أن يغرّد بلغة اسبانية جميلة.
 


 
الترجمة لذلك: اليوم نأخذ إجراءات على مدونة / موقع تستخدم الروابط المدفوعة لتجاوز ترتيب الصفحات.

[divider]

لم يطل الأمر كثيراً، ففي اليوم التالي ظهر مات كاتس وقد عرض ترجمته الخاصة لتلك العبارات التي تم التغريد بها على تويتر، حيث قال:
 


 
ترجمة : لقد قمنا باتخاذ إجراءات على شبكات بناء روابط خلفية إيطالية وإسبانية والتي تجاوزت خط التعليمات لمدراء المواقع.
 
وفي نهاية الأسبوع كاتس يعلن إطاحة شبكة الروابط efamous والحكم عليها وإنهاء عملها بشكل نهائي.
 


 
efamous تشبه شبكة إعلانية نموذجية، ولكن أعتقد أنها مرت تجاوزت ترتيب الصفحات من خلال شبكة ارتباطاتها، الأمر الذي يعتبر ضد مبادئ التوجيه في غوغل. وقال كاتس أيضا أنهم ذاهبون أبعد من ذلك خلف “شبكة تدوين ألمانية”، ولكن لم يكشف عن أي شيء يتعلق بتلك الشبكة. وكان حديثه هذا ضمن مؤتمر جمع أصحاب الخبرات من حول العالم SRMX.

[box type=”info” align=”alignright” ]من وجهة نظري أن شراء الروابط الخلفية فكرة مفيدة لوقت محدد لكن للأشخاص الذين يرغبون بمواقع دائماً وخالية من المخالفات فإن الروابط الخلفية المدفوعة هي بمثابة قتل لمواقهم ولن تقدم لهم أي فائدة تذكر على المدى البعيد، من الأفضل دائماً وهذا ما أقوم بالتركيز عليه دائماً، اعتمدوا محتوى ذو جودة عالية حتى تتمكنوا من الحصول على ما تطمحون إليه. [/box]