جوجل-الاتحاد-الأوروبي

الاتحاد الأوروبي يهاجم جوجل و يتهمه بالتلاعب بنتائج البحث !!!



يبدو أن الاسم الكبير لجوجل لم يعد قادر على حمايته ، فهو محرك البحث الأشهر و الأضخم عالمياً ، العلامة التجارية لجوجل تعتبر من أغلى العلامات التجارية على مستوى العالم ، أضف إلى ذلك نظام التشغيل أندرويد الذي يسيطر على نسبة كبيرة جداً في عالم الموبايل ، وغيرها من الإنجازات التي لا تعد و لا تحصى التي تحتسب لشركة جوجل ، كل هذا لم يحمي جوجل من الاتهامات التي توجه إليه و التي تشكك بمصداقيته و تتهمه بالتلاعب بالترتيب في نتائج البحث ، و لعل آخرها الاتهامات التي وجهت إليه من الاتحاد الأوربي ، فما هي هذه الاتهامات ؟

عادة ما نرى على شبكة الانترنت العديد من الاتهامات التي تكال ضد جوجل و التي تشكك بمصداقيته ، و لكنها في أغلبها تكون مبنية على تحليلات من مواقع شهيرة أو من خبراء سيو ، و لكن الاتهام الأخير لا يقف وراءه شخص او موقع بل الاتحاد الأوربي ، نعم يا عزيزي الاتحاد الأوروبي ، إذ قام الاتحاد الأوروبي مؤخراً بتوجيه مذكرتي اعتراض لشركة جوجل متهماً إياه بالتلاعب و عدم الشفافية و الموضوعية في عرض نتائج البحث ، موضوع المذكرة الأولى ينص على استغلال جوجل لمكانته المتقدمة بين محركات البحث و قيامه و بطريقة ممنهجة تفضيل نتائج بحث على أخرى و خاصة نتائج البحث الخاصة بعمليات التسوق ، المذكرة الثانية تتهم جوجل أيضاً باستغلال مكانته المتقدمة بين محركات البحث و عدم سماحه ( بطريقة غير مباشرة )  للمواقع التي تنشر إعلاناته بنشر إعلانات مواقع منافسة لجوجل ، فهل فعلتها جوجل ؟ لست بخبير قانوني و لكن أضع بين يديك رابط للمذكرتين اللتين تم إرسالهما إلى جوجل و إذا كنت ملماً بالقانون يمكنك مساعدتنا في شرح فحواهما ، رابط المذكرتين على الموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي .

هذا و أريد الإشارة إلى أن جوجل قد واجهت منذ فترة قصيرة اتهامات بالتلاعب بنتائج البحث الخاصة بالانتخابات الأميركية و تحيزها إلى جانب أحد المرشحين مقارنة بالمرشح الآخر ، و لكن الاتهامات السابقة كانت صادرة من جهة خاصة أما في حالتنا هذه فمن يوجه الاتهامات هو الاتحاد الأوروبي ، فهل سنشهد يوماً تصبح فيه مصداقية جوجل على المحك ؟ أم أنها مجرد اتهامات و جوجل بريئة منها جملةً و تفصيلا ؟