جهاز المراقبة الإيطالي يحقق بشأن خدمات التخزين السحابي



تعمل خدمات التخزين السحابي على جر شركات التكنولوجيا الأمريكية الكبرى إلى التحقيقات في إيطاليا لأن سياستها غير واضحة للمستخدمين،

إذ بدأت هيئة مراقبة المنافسة الإيطالية بفتح باب تحقيقاتها فيما يتعلق بممارسات شركات التكنولوجيا الأمريكية الكبرى والتي تشمل  شركة Apple و Google و Dropbox، فيما يتعلق بخدمات التخزين السحابية.

6 تحقيقات إيطالية حول خدمات التخزين السحابي

يقوم جهاز المراقبة الإيطالي بفتح 6 تحقيقات بشكل منفصل، جميعها تدور حول الفشل الذريع شركات التقنية الأمريكية بشأن توضيحها الآلية التي يتم بها جمع المعلومات لمستخدميها عنها واستخدامها لأغراض تجارية،

كما قامت أيضاً ببدء التحقيق في الشروط غير العادلة الموجودة بعقود الخدمة الخاصة بها، وبصفة خاصة تلك الشروط التي وضعتها هذه الشركات الكبرى وإعفائها من بعض المسؤوليات والالتزامات، خاصة في النسخة الإنجليزية من العقود ونشرها على حساب النسخة الإيطالية.

تفاصيل تحقيق جهاز المراقبة الإيطالي

تأتي مجموعة هذه التحقيقات التي قام بها جهاز المراقبة الإيطالي بعد ما بدأته خلال شهر يوليو الماضي فيما يتعلق بالمنافسة مع شركتي أمازون وأبل،

وبالأخص فيما له علاقة بسماعات Beats حيث هناك شكوك من قبل إيطاليا بشأن وجود اتفاق مشترك بين هاتين الشركتين الأمريكيتين، حتى يتمكنوا من السيطرة على تجار التجزئة والمتاجر الأخرى

ومنعهم من بيع سماعات Beats أو أي نوع من السماعات الأخرى التابعة منتجات شركة Apple خارج برنامج الوكيل الرسمي.

كما تحقق الوكالة فيما إذا كانت الشركات الثلاث قد فشلت في الإشارة بشكل صحيح إلى كيفية قيام خدماتها بجمع واستخدام بيانات المستهلك لأغراض تجارية وفقًا لبيان صحفي مترجم،

كما يحاول هذا التحقيق أيضًا تحديد ما إذا كانت محاولات Dropbox فيما يتعلق بتقديمها مجموعة من التعليمات الواضحة  فاشلة أم لا،

وهل هناك إمكانية الوصول إلى طريقة حول كيفية تخلص المستهلكين من عقودهم مع الخدمة أو العمل على تتبع تسوية هذه المنازعات خارج المحكمة.

يأتي هذا التحقيق في أعقاب دفعة أكبر من الاتحاد الأوروبي لشركات التكنولوجيا لتوضيح شروطها وتوفير جانب أكبر من حماية خصوصية المستهلكين، كما وافق Facebook على تغيير شروطه وأحكامه تحت ضغط من مسؤولي الاتحاد الأوروبي خلال العام الماضي.

قضية لعبة Fortnite، وتطبيق TikTok

كما يستقبل هذا الصيف الحار أيضًا بظلاله المشهد القانوني بين الشركات التكنولوجية والحكومات، منها قضية شركتي Apple و Epic التي تتعلق بإزالة اللعبة الشهيرة Fortnite من المتجر الخاص بالتطبيقات،

 

وإزالة أيضاً تطبيق TikTok وإجبارها على بيع جميع عملياتها، وإلا فإنها ستكون عرضة للحظر، بالإضافة إلى هذه القضية يمكن أن تقوم وزارة العدل الأمريكية بفتح ملف لها على شركة Google خلال نهاية هذا الشهر.

مداهمة المكاتب المحلية لشركات التكنولوجيا الكبرى

قام بعض المسئولين الإيطاليين بمداهمة المكاتب المحلية التابعة لشركتي آبل وأمازون كجزء من تحقيق منافسة منفصل، في محاولة منهم للوصول إلى السبب الرئيسي وراء انخراط كلاً من الشركتين وتعاونهما مقابل منافسة باقي الشركات فيما يخص بيع منتجات شركة آبل، ولم يرد ممثلو شركة Apple و Dropbox و Google على الفور على طلبات التعليق.

الضغوط التي تتعرض لها الشركات الكبرى من قبل هيئات مكافحة الاحتكار

تواجه شركات التكنولوجيا الكبرى ضغوطًا متزايدة من قبل هيئات مكافحة الاحتكار في الولايات المتحدة وأوروبا، هذا بالإضافة إلى الضغط على شركة جوجل أيضاً من قبل وزارة العدل الأمريكية بخصوص القضية المرفوعة عليها،

كما بدأت المواجهة بين شركة Apple وشركة Epic فيما يتعلق بقواعد متجر التطبيقات، وترتفع قوة قضية مكافحة الاحتكار ضد شركة Amazon التي من الصعب تحديد مدى فعالية أي من هذه التحقيقات في تغيير سلوك الصناعة.